جريمة بشعة: زوجان يقومان بالاعتداء الجنسي على رضيع في كندا

اخبار كندا – يواجه زوجان في Fort McMurray بألبرتا عدة تهم تتعلق بالاعتداء الجنسيـ ومن بينها الاعتداء الجنسي على طفل رضيع، وإستغلال الأطفال لاستخدامهم في مواد إباحية.
وفي تفاصيل عن هذه الحادثة البشعة، بدأت وحدة الكشف عن استغلال الأطفال على الإنترنت (ICE) التابعة لفريق الاستجابة لإنفاذ القانون في ألبرتا (ALERT) في مايو 2020 بالتحقيق حول صور يتم تداولها عبر Facebook ويعتقد أنها مواد إباحية لأطفال تم استغلالهم.
وعلى إثر التحقيق توجهت الشرطة إلى Fort McMurray في تشرين الأول من عام 2020، وقامت بمصادرة الأجهزة الإلكترونية للزوجين.
اتهم أندرو وول البالغ من العمر 41 عاماً، ومارلينا بينيت البالغة من العمر 33 عاماً، بحيازة وتوزيع مواد إباحية للأطفال، كما اتُهمت بينيت بتصوير مواد إباحية للأطفال.
وقالت الشرطة إن الزوجين قاما بالاعتداء الجنسي على طفل رضيع كان في رعايتهما في ذلك الوقت. وهذا ما أثبتته تحاليل الطب الشرعي.
وقالت والدة الضحية إنها كانت تضع طفلها لديهما كي يقوما برعايته، لذا طلبت الشرطة من أي شخص ترك طفله في رعاية وول وبينيت الاتصال بـ Wood Buffalo RCMP

اقرأ أيضاً: المؤهلون للحصول على الجنسية الكندية
في كندا: العثور على فتاتين في مواسير الصرف الصحي
قرار بترحيل أم من كندا وانفصالها عن ابنتها التي تبلغ 4 سنوات لأجل غير مسمى

The post جريمة بشعة: زوجان يقومان بالاعتداء الجنسي على رضيع في كندا appeared first on كندا نيوز 24.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع