الاقتصاد الكندي يسجل أسوأ مستوى له على الإطلاق في عام 2020

اخبار كندا- سجل الاقتصاد الكندي أسوأ أداء له على الإطلاق في عام 2020، وهذا يعزى بالطبع لجائحة فيروس كورونا التي ضربت اقتصاد البلاد، وأغلقت الشركات وأدت إلى إيقاف عمل الملايين.

اقرأ أيضاً: بعد قرار فتح الاقتصاد.. إحدى مدن منطقة يورك تطالب بتشديد القيود

تقول هيئة الإحصاء الكندية إن الناتج المحلي الإجمالي انخفض بنسبة 5.4 في المائة في عام 2020 ، وهو أكبر انخفاض سنوي في تاريخ الاقتصاد الكندي منذ تسجيل البيانات لأول مرة في عام 1961.
نما الاقتصاد ببطء بعد الموجة الأولى من فيروس كورونا، وبحسب هيئة الإحصاء الكندية بلغ معدل نمو الاقتصاد السنوي 9.6 في المائة في الربع الأخير من العام الماضي، وكان هذا أفضل من المتوقع.
أشارت هيئة الإحصاء الكندية إلى أن إجمالي النشاط الاقتصادي في ديسمبر كان أقل بنحو ثلاثة في المائة مما كان عليه قبل الجائحة في فبراير 2020.
بالتطلع إلى شهر يناير ، قالت هيئة الإحصاء الكندية إن نسبة نمو الاقتصاد بلغت 0.5 في المائة.
وبحسب التقارير قادت قطاعات تجارة الجملة والتصنيع والبناء الزيادة الطفيفة في الاقتصاد، في حين تراجعت تجارة التجزئة في بداية العام.
قال كبير الاقتصاديين في BMO ، دوجلاس بورتر ، إن الاقتصاد تمكن من النجاة على الرغم من قيود الموجة الثانية، ونتوقع عاماً أفضل عن عام 2020.

The post الاقتصاد الكندي يسجل أسوأ مستوى له على الإطلاق في عام 2020 appeared first on كندا نيوز 24.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner