انخفاض كبير في شعبية دوغ فورد خلال جائحة كورونا

اخبار كندا-بعد أن حققت الموجة الثالثة من الوباء أرقاماً قياسية بعدد الإصابات بفيروس كورونا، أصدرت حكومة فورد قرارات جديدة حيث عينت نقاط تفتيش على حدود المقاطعة، وأعطت ضباط الشرطة سلطات واسعة وأغلقت عدد من الأنشطة الخارجية، والتي اعتبرها معظم خبراء الصحة آمنة.
ولاقت هذه القرارات رد فعل عنيف من السكان الذي احتجوا على هذه القرارات، ورفضت قوات الشرطة في جميع أنحاء المقاطعة الصلاحيات الجديدة الممنوحة لها.
ورداً على هذه الاحتجاجات أجرت الحكومة تعديلات على القرارات وأعيد فتح الملاعب.
وكان فورد غائباً عن المؤتمرات الصحفية هذه الفترة وذلك لأنه عزل نفسه بعد تعرضه لموظف ثبتت إصابته بكورونا.
وتشير استطلاعات الرأي إلى أن شعبية دوج فورد تنخفض مع انتشار الوباء.
حيث تؤكد الاستطلاعات منذ أوائل أبريل أن 32 في المائة فقط من سكان أونتاريو يعتقدون أنه يقوم بعمل جيد في التعامل مع الوباء.
ويشير استطلاع Abacus إلى أن فورد يفقد شعبيته وقوته حتى بين مؤيديه، إذ حوالي خُمس الأشخاص الذين صوتوا لصالح الحزب الكندي التقدمي المحافظ في عام 2018 لديهم الآن انطباع سلبي عن فورد.
ويذكر أن حكومة فورد تعد واحدة من أكثر الحكومات التي لا تحظى بشعبية في كندا.
إذ كانت قد وجدت إحصاءات Abacus في عام 2019 أن 20 في المائة فقط من سكان أونتاريو لديهم انطباع إيجابي عن فورد، بينما كان لديه ما بين 62 و 63 في المائة نظرة سلبية.
وهذه الظروف ستتيح الفرصة لأحزاب المعارضة للاستفادة من الوضع.
اقرأ أيضاً: فورد يبكي ويعتذر للسكان عن بعض الإجراءات قائلاً “لقد أخطأنا”
فورد يغيب عن المجلس التشريعي لليوم الثاني وسط مطالبات باستقالته من منصبه

The post انخفاض كبير في شعبية دوغ فورد خلال جائحة كورونا appeared first on كندا نيوز 24.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner