النائب الليبرالي ويليام أموس يعتذر بعد ظهوره عارياً في مؤتمر مجلس العموم

اخبار كندا – ظهر ويليام أموس، وهو عضو برلماني ليبرالي، على شاشات زملائه أعضاء البرلمان عارياً تماماً يوم الأربعاء.
وقال أموس لـ Global News عبر البريد الإلكتروني يوم الأربعاء: ” لقد كان هذا خطأ مؤسفاً، إذ تم تشغيل الفيديو الخاص بي عن طريق الخطأ في الوقت الذي كنت أقوم فيه بتبديل ملابس الرياضة وارتداء ملابس العمل الخاصة بي، أعتذر بشدة لزملائي في المجلس عن هذا الخطأ غير المقصود”.
وأضاف أموس “من الواضح أنه كان خطأ ولن يتكرر مرة أخرى”.
وقالت النائبة كلود ديبيلفيل :” قد يكون من الضروري تذكير الأعضاء وخاصة الذكور منهم بأن ربطة العنق والسترة إلزامية، وكذلك القميص أو الملابس الداخلية أو البنطال”.
وأضافت: “يجب تذكير الأعضاء بالحذر والتحكم في الكاميرا جيدا”.
وأكد رئيس مجلس النواب أنطوني روتا على ضرورة أن يكون النواب يقظين وحذرين عندما يكونون بالقرب من الكاميرا والميكروفون.
وكان أموس، السكرتير البرلماني لوزير الصناعة فرانسوا فيليب شامبين، مرئياً فقط للنواب والموظفين لأنه لم يكن دوره بالتحدث فلم يظهر بالبث على العلن.
وأعلن النائب الليبرالي مارك هولاند عن تفهمه للاعتذار والتفسير الذي قدمه زميله.
وقال هولاند أن هذا الحادث يجب أن يكون تحذيراً للجميع، إذ يجب عليك أن تفترض دائماً أن الكاميرا قيد التشغيل وأن تكون حذراً للغاية عندما تكون بالقرب من تلك الكاميرا “.
اقرأ أيضًا: كندا تطلق 6 برامج جديدة للهجرة

The post النائب الليبرالي ويليام أموس يعتذر بعد ظهوره عارياً في مؤتمر مجلس العموم appeared first on كندا نيوز 24.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner