5 مقاطعات تحطم الأرقام القياسية لـ COVID-19 مع سريان الإجراءات الجديدة

مع استمرار الإصابات اليومية بجائحة COVID-19 في كندا، تشهد المزيد من المقاطعات أرقاماً قياسية من الإصابات والوفيات، حيث كسر كل من أونتاريو، كيبيك، ساسكاتشوان وألبرتا عدد حالاتهم ليوم واحد أمس (السبت)، بينما سجلت مانيتوبا أكثر أيامها سوداوية مع الوباء.

وكشفت كبيرة الأطباء الكنديين تيريزا تام عن أنه بهذا المعدل، من المحتمل أن تشهد كندا 10000 حالة جديدة يومياً بحلول منتصف كانون الأول / ديسمبر، ليؤكد اختصاصي الأمراض المعدية الدكتور إسحاق بوغوش إن كندا ليست مستعدة لهذه الأنواع من الأرقام.

وقال: “عشرة آلاف حالة جديدة في كندا يوميًا هي أكثر من أن تستمر في أي فترة زمنية.نحن بحاجة إلى بذل كل ما في وسعنا لمنع حدوث ذلك”.

أونتاريو

حطمت أونتاريو رقمًا قياسيًا آخر لعدد الحالات في يوم واحد يوم السبت مع 1581 حالة تم الإبلاغ عنها و20 حالة وفاة جديدة، وهو أيضًا أعلى عدد وفيات ليوم واحد منذ بداية الموجة الثانية من الوباء، سُجلت 497 من تلك الحالات في منطقة بيل، 456 في تورنتو، 130 في منطقة يورك و 77 في أوتاوا.

وتقع تورنتو ومنطقة تورنتو الكبرى حالياً في المنطقة الحمراء، وهو نظام مرمّز بالألوان مصمم للمساعدة في الحد من انتشار الفيروس.

مانيتوبا

سجلت مانيتوبا أكثر أيامها فتكاً بسبب الوباء، حيث سجلت رقماً قياسياً لحالات الوفيات مع 15 حالة وفاة جديدة، 11 منها مرتبطة بتفشي المرض في دار الرعاية الشخصية Maples. كما سجلت المقاطعة 239 حالة إصابة جديدة بالفيروس.

ويوم الخميس، صنّفت حكومة مانيتوبا المقاطعة بأكملها تحت المستوى الحرج أو الأحمر على نظام الاستجابة للوباء، تشمل قيود المقاطعة إغلاق جميع الأعمال غير الأساسية مع تقييد السفر داخل المقاطعة.

كيبيك

أبلغت السلطات الصحية في كيبيك عن 1448 حالة إصابة جديدة بـCOVID-19 أمس، وهي زيادة قياسية في يوم واحد، كما أبلغت المقاطعة عن 25 حالة وفاة جديدة مرتبطة بالفيروس ليصبح المجموع 6611. وسجلت مونتريال معظم الحالات في أي منطقة من مناطق كيبيك، مع 341 إصابة، وتلي مونتريال 183 حالة جديدة في Lanaudiere و138 في مونتيجي و122 في مدينة كيبيك. وتحتفظ كيبيك بأكبر عدد من الحالات للفرد من جميع المقاطعات منذ بدء الوباء.

ساسكاتشوان

أعلنت ساسكاتشوان عن 308 حالات إصابة جديدة بالجائحة أمس، متجاوزة الرقم القياسي السابق في الزيادة في يوم واحد، ودفعت الزيادة في الحالات العدد الإجمالي لحالات COVID-19 النشطة إلى 1691، وعلى الأثر ألقت المقاطعة باللوم على العواصف الثلجية في ارتفاع الأعداد التي تدّعي أن عدداً أقل من الناس سيذهبون للاختبار، على الرغم من احتمال ظهور أعراض COVID-19.

كما أبلغت ساسكاتشوان عن أعلى عدد مركّز من الحالات الإيجابية في المقاطعة عند 123 حالة، بينما في ريجينا تم الإبلاغ عن 20 حالة جديدة، وتبيّن أنّ الحالات الـ165 الأخرى جاءت من مناطق ريفية أكثر بالمقاطعة.

ألبرتا

بدورها، حطّمت ألبرتا رقمها القياسي في يوم واحد لحالات COVID-19، حيث كشف المقاطعة أمس عن 1026 حالة جديدة. وهذه هي المرة الأولى التي تبلغ فيها ألبرتا عن أكثر من 1000 حالة إصابة جديدة يوميًا منذ بدء الوباء. كما تم الإبلاغ عن 3 حالات وفاة جديدة، مما يرفع إجمالي عدد القتلى في المقاطعة إلى 401.

The post 5 مقاطعات تحطم الأرقام القياسية لـ COVID-19 مع سريان الإجراءات الجديدة appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع