4 مقاطعات تمضي قدما في خطة تطوير الطاقة النووية في كندا

اخبار كندا – تمضي أربع حكومات إقليمية قدما في خطة لتطوير الطاقة النووية في كندا.
أصدرت ساسكاتشوان وأونتاريو ونيو برونزويك وألبرتا خطتهم الإستراتيجية لتوسيع الصناعة النووية من خلال تطوير مفاعلات معيارية صغيرة (SMR).
تجدر الإشارة إلى أن SMRs كما يوحي اسمها، أصغر بكثير من المفاعل النووي التقليدي، حيث يمكن بناؤها في مصنع ونقلها بالشاحنة أو القطار أو السفينة.
وبينما يولّد مفاعل نووي تقليدي حوالي 1000 ميغاواط من الطاقة، تولد SMR ما بين 2 و300 ميغاواط، وهو ما يكفي لتزويد حوالي 300000 منزل بالطاقة.
من جهتها، تقول المقاطعات إن المفاعلات توفر للسكان مصدرا للطاقة النظيفة والآمنة.
ووفقا للتقرير الأولي، سيتم بناء أول SMR في أونتاريو وستتبعها أربعة في ساسكاتشوان بين عامي 2034 و2042.
يُذكر أن المفاعلات الصغيرة هي حل جيد لتوفير الطاقة النظيفة في المجتمعات النائية.
كما أن الخطة الإستراتيجية للمقاطعات تهدف إلى وضع كندا كمصدر عالمي لتكنولوجيا SMR لاستخدامها في كل من التطبيقات المتصلة بالشبكة وخارجها.
بالإضافة لذلك، يسلط التقرير الضوء على الحاجة إلى برنامج قوي لإدارة النفايات النووية وإطار تنظيمي قوي.
من جهته، قال دون مورغان، الوزير المسؤول عن SaskPower في ساسكاتشوان، إن ساسكاتشوان في وضع فريد يتيح لها توفير اليورانيوم لـ SMR.
جدير  بالذكر أن الخطة تتبع دراسة جدوى سابقة لاستخدام تقنية SMR للطاقة الكندية مع الحد من انبعاثات غازات الدفيئة.

اقرأ أيضاً: وكالة فحص الأغذية الكندية تعلن عن ظهور إنفلونزا الطيور في أونتاريو

 

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشتراكات التلفزيون العربي

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع