11 ميزة تجدها في مونتريال لن تراها في أي مدينة كندية

ربما كان أفضل ما قاله “أنطوني بوردان”، هو: “هذا بلدٌ عظيم، بسبب هذه المدينة. كندا ستكون بائسة من دون مونتريال”.
إذن ما هو الشيء المميز والفريد في مونتريال؟
فيما يلي 11 ميزة تتفرد فيها مونتريال بشكل مختلف عن كل مدينة كندية أُخرى، تقريباً:

1 – لدينا مترو، وليس مترو أنفاق:
مونتريال، هي المدينة الكندية الوحيدة التي تطلق على نظام النقل السريع لديها تسمية “المترو”، بدلاً من مترو الأنفاق أو أي شيء آخر.
لكن هذا ليس الشيء الوحيد الذي يجعل المترو لديها فريداً من نوعه.
كان أول نظام من نوع مترو الأنفاق في أمريكا الشمالية – وربما في العالم بأكمله – يعمل بإطاراتٍ مطاطيةٍ بدلاً من عجلات فولاذية.
و وفقاً لأرشيفات CBC، فإنّ هذا الأمر يجعل القيادة أكثر هدوءاً، وأسرع، ويمكّنها من التعامل مع المنحدرات بشكل أفضل من الأنظمة التقليدية.
مترو مونتريال يشتهر أيضاً بالفن في هندسته المعمارية، المختلفة في كل محطة.
في الواقع، إن الفن قد استحوذ على 1% من الميزانية الإجمالية أثناء البناء، الأمر الذي كان ملهماً للمترو في واشنطن العاصمة.

2 – نحن أكبر مدينةٍ في المقاطعة الكندية الوحيدة التي تعتبر الفرنسية هي لغتها الرسمية:
برغم أن الناس يرغبون بأن يكرهوا كارثة “Bonjour-Hi”، إلا أن ذلك يساهم أيضاً في النسيج الفريد الذي يكوّن ثقافة مونتريال.
إنه أمر خاصٌّ ومميزٌ جداً، أن تكون مدينتنا ثنائية اللغة، لدرجة أنّ أي تفاعل يمكن أن يكون باللغة الإنجليزية أو الفرنسية، وهي إشارة إلى التاريخ الاستعماري الإنجليزي والفرنسي المتشابك، الذي شكّل النتيجة الحالية للمجتمع.

3 – أسلوبنا السائد في السكن هو الدوبلكس وتريبلكس:
وعلى عكس المدن الكندية الأخرى، حيث تهيمن عليها منازل الأُسرة الواحدة، والمباني الشاهقة، لكنّ مونتريال هي مدينة البليكسات – “الدوبلكس وتريبلكس”، وغيرها من المباني منخفضة الارتفاع، ومتعددة الوحدات.
وفقاً للبروفيسور “ديفيد حنا” من UQAM، فإن plex كان بسبب التقاليد الفرنسية والاسكتلندية، حيث قدم المهاجرون الاسكتلنديون فكرة “تكديس شقة فوق الأخرى”.

اشتراكات التلفزيون العربي

4 – سلالم حديدية خارجية “مصيدة الموت الملتوية”:
يمكن أن يعود سبب هذه السلالم الحديدية الخارجية “الملتوية”، بحسب “تريهاغر”، إلى توفير المساحة، أو قوانين البناء، أو إلى المستوطنين الفرنسيين الكنديين من الريف.
شيءٌ واحد مؤكد للآن، هو أنهم قد باتو جانباً مبدعاً من العمارة في مونتريال.

5 – نقيس أحجام شقتنا بشكل مختلف:
اعتباراً من عام 2017، استأجر 63% من سكان مونتريال منازلهم بدلاً من امتلاكها.
ولكنّ استئجار شقةٍ في مونتريال، من الممكن أن يكون عمليةً مربكة للغاية لشخص ينتقل إليها من خارج المدينة.
بينما في المدن الكندية الأخرى خارج كيبيك، فإن شققها تتنوع بين الاستوديو، و غرفة نوم واحدة، أو غرفتي نوم، أو ما إلى ذلك.
لذا يبدو الأمر وكأننا لدينا رمز سري خاص بنا.

6 – نذهب إلى CEGEP:
فقط سكان كيبيك هم الذين يعرفون حضور مؤسسةٍ تعليميةٍ كاملة، بين المدرسة الثانوية والجامعة.
يشعر الأشخاص الذين هم من خارج كيبيك أيضاً بالارتباك الشديد، خاصة عندما تخبرهم بأنك بدأت المدرسة الثانوية في الصف السابع، وانتهيتَ منها في الصف الحادي عشر.

11 ميزة تجدها في مونتريال لن تراها في أي مدينة كندية | مهاجر

7 – نحن نطعم السناجب أكثر من اللازم:
في حال لم تكن قد لاحظت، فإن السناجب في مونتريال ليست طبيعية.
إنهم يفرطون في الطعام حقاً، ودودون للغاية، وواثقون جداً. نتيجةً لذلك، فالسناجب هنا مدمرةٌ وخطرة جداً وبالأخص على الأسلاك الكهربائية.
على حد تعبير CBC، “من يدير العالم في مونتريال؟ إنهم السناجب.”
لذلك، لا تطعم، ولا تثق في السناجب !

8 – لدينا واحد من أعلى معدلات المطاعم للفرد في كل أمريكا الشمالية:
في حين يتم النقاش حول المدينة التي تضم أكبر عدد من المطاعم في أمريكا الشمالية، فإن بعض المصادر تزعم أنها “مونتريال”.
وحتى لو لم تكن مونتريال رقم واحد، فهي بالتأكيد موجودة ضمن الأوائل.

9 – نلفظ الحرف “أ” بشكل مختلف:
قم بالتحدّث إلى أشخاص من أجزاء أخرى من كندا غير مونتريال، وستكتشف أن سكان مونتريال الأنجلو فون، يملكون لهجة خاصة.
نحن نفضّل “أ الناعمة” على “أ الخشنة”. لذلك عندما نقول “Barry” أو “camp” ، لا يبدو الأمر مثل “Berry” أو “cemp”. هذا ليس صحيحاً بالنسبة لجيراننا في أونتاريو.

10 –  الثلج
الثلج لا يعيق حياتنا. لكنّه يفعل ذلك في أجزاء أخرى من كندا. ولكن هناك شيء ما يتعلق بقدرة سكان مونتريال على متابعة روتينهم اليومي كالمعتاد، دون أن يفعلوا أي شيء مختلف للتخفيف من تلال الثلج والجليد الضخمة التي احتلت مساراتنا.
مجرفة؟ لماذا المجرفة، بينما يمكنك القيادة فوقها مباشرة ؟

11 – لدينا قواعد القيادة الخاصة بنا:
يختبر سكان مونتريال الشعور بالإثارة الذي تجلبه القيادة بعيداً عن الجزيرة، لذلك يمكننا البدء في تشغيل الأضواء الحمراء.
وفقًا لـ Société de l’assurance automobile du Québec، ففي الطرقات العامة، يكون اليمين مفتوحاً عندما تكون الإشارة حمراء اللون، في أي مكان في أمريكا الشمالية، باستثناء  مدينتي مونتريال، و نيويورك.
ولكن بشكل عام، يضع سكان مونتريال قواعدهم الخاصة عند القيادة.

المصدر : MTL

The post 11 ميزة تجدها في مونتريال لن تراها في أي مدينة كندية appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع