يشمل المثليين.. السويد بصدد تغيير قانون الوالدين

المثليين
المثليين

أخبار العرب في أوروبا- السويد – تعمل الحكومة السويدية للبدء في مشروع قانون جديد فيما يخص الوالدين ليشمل المثليين، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية اليوم الخميس.

ووفقا للمصادر فإن الحكومة تعتبر أن التشريع المتعلق بالأبوة والأمومة “لم يعد ملائما للواقع”، مؤكدة بأنها قامت بتكليف لجنة لإجراء تحقيق رسمي بهدف جعل قانون الوالدين “أكثر حيادية بين الجنسين”.

المصادر أوضحت بأن التحقيق من المقرر أن يدرس إمكانية تبني الأطفال بعد الانفصال، وما إذا كانت هناك حاجة إلى تدابير جديدة لتسهيل الحياة للأسر التي لديها أكثر من والدين، كذلك وضع الأطفال في أسر المثلية الجنسية.

وأشارت إلى أن قانون الوالدين في السويد المعمول به حاليا دخل حيز التنفيذ للمرة الأولى مطلع العام 1950، وتقول الحكومة إن “القانون في ذلك الوقت كان قائما على أساس الأسرة التقليدية التي تضم الأم والأب والأطفال”.

وذكرت بأن لجنة التحقيق “ستتولى دراسة عدة أمور بينها: اللغة المستخدمة في التشريع (كيف تستخدم كلمة الأم والأب)، وإمكانية تبني الأبناء بعد الانفصال، وما إذا كان من السهل إنهاء الأبوة”، مشيرة إلى أنه على المحققين تقديم نتائج في موعد أقصاه 21 حزيران/يونيو 2022.

اشتراكات التلفزيون العربي

تعليقا على هذا الأمر، قالت وزيرة المساواة بين الجنسين السويدية”أوسا ليندهوغن” في تصريحات صحافية إن” القانون أُصلح بطرق مختلفة، لكننا بحاجة إلى تشريعات تتلاءم مع الواقع. فاليوم، يمكن أن يولد الأطفال بطرق مختلفة”، حسب قولها.

وأضافت بأن”حاليا هناك العديد من المشكلات التي يمكن أن تواجهها عائلات المثلية الجنسية”، موضحة بالقول” قد يتحمل أكثر من شخصين بالغين المسؤولية الأبوية. وفي حال الانفصال مثلا لا يحق للطفل قانونيا الآن أن تكون له علاقة مستمرة مع شخص يعتبره أما أو أبا، مشددة على أن “هذه قضية ( من هو الأب والأم) يجب على المحققين النظر فيها”.

يذكر أن الحكومة السويدية تعمل على إصدار قوانين جديدة تكون متوافقة مع فئة المثليين، كما أنها اقترحت مؤخرا مشروع قانون يتساهل مع قضية لم شمل المهاجرين بالنسبة للمثليين.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1864 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع