وزير المالية :مازلت عقارات مونتريال ميسورة التكلفة

قال وزير المالية في كيبيك إريك جيرارد في مقابلة إن أسعار الفائدة المنخفضة والاندفاع الذي يقوده الوباء للحصول على عقار أدى إلى ارتفاع أسعار العقارات السكنية بشكل كبير ، وإن حكومة كيبيك “تولي الموضوع اهتماماً وثيقاً لهذه المسألة”.

وأكد جيرارد أنه حتى مع ارتفاع تكلفة المنازل في مونتريال ، تظل أساسيات السوق “قوية حقاً” ، مشيراً إلى أن الأسعار لا تزال أرخص بكثير مما هي عليه في مدن مثل تورنتو ، مع تمتع الاقتصاد بانتعاش قوي. وأضاف  “ما زالت عقارات مدينة مونتريال ميسورة التكلفة”.

وكان ارتفع متوسط ​​سعر المنزل المنفصل بنسبة 18 % في العاصمة مونتريال العام الماضي وارتفع بنسبة 31 % في الأشهر الأربعة حتى أبريلنيسان ، إلى 473 ألف دولار ، وفقاً لجمعية كيبيك المهنية لوسطاء العقارات. لم تكن الزيادات في أسعار الشقق السكنية متخلفة كثيراً، حيث ارتفعت بنسبة 23 %.

وأوضح جيرارد أنه يرحب بالخطوات التي اتخذها المنظم المصرفي والمسؤول المالي في كيبيك لتشديد قواعد الأهلية للإقراض.

وأضاف إن المقاطعة ، تدرس إجراءاتها الخاصة لضمان عدم تنازل مشتري المنازل عن عمليات تفتيش الممتلكات للفوز بصفقات ضد مقدمي العروض الآخرين.

و قال جيرارد: “نريد أن نتأكد حقاً من أن المشترين يأخذون حذرهم”.

و كانت مونتريال واحدة من ثلاثة أسواق حضرية كندية أعلن البنك المركزي يوم الخميس أنها تظهر “وفرة” مفرطة ، وهو تميز ملحوظ في بلد ترتفع فيه العقارات في كل مكان تقريباً.

وبلغ السعر المعياري الرئيسي لجمعية العقارات الكندية في مونتريال 483.200 دولار في أبريلنيسان ، مقابل مليون دولار في تورنتو الكبرى و 636 ألف دولار في أوتاوا.

The post وزير المالية :مازلت عقارات مونتريال ميسورة التكلفة appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner