وزير الصحة: ​​من المبكر القول ما إذا كان تباطؤ توصيل اللقاح سيؤثر على كيبيك

أكد وزير الصحة في كيبيك كريستيان دوبي أنّه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت حملة التطعيم الشاملة في المقاطعة ضد فيروس كورونا ستتأخر بسبب مشكلات الإنتاج.

وقالت المتحدّثة بإسم شركة “فايزر” كندا كريستينا أنتونيو “إنّ الشركة يجب أن تبطئ تسليم التطعيم إلى كندا وبعض الدول الأوروبية لأن منشأة الإنتاج في بورس – بلجيكا تخضع لتعديلات في الأسابيع المقبلة لزيادة عدد الجرعات التي يمكنها ضخها”.

وقال الميجور جنرال داني فورتين: “هذا يعني انخفاضاً في جميع أنحاء البلاد بنسبة 50% تقريباً من عمليات التسليم المتوقعة بدءاً من أسبوع 25 كانون الثاني / يناير.

فورتين، الذي يشرف على الخدمات اللوجستية لوكالة الصحة العامة الكندية، قال: “نصحت شركة فايزر الحكومة الفيدرالية بالتأخير صباح اليوم، وتوقّع أن النقص سيتم تعويضه بتسريع عمليات التسليم في شباط / فبراير وآذار / مارس. هذه عثرة في الطريق وسنواصل المضي قُدُماً بعد ذلك. هناك طلب عالمي بنسبة غير مسبوقة.”

اشتراكات التلفزيون العربي

وإذ أملت شركة Pfizer في مضاعفة إنتاجها لعام 2021 إلى 2 مليار جرعة، قالت أنتونيو: “ستواصل شركة Pfizer Canada متابعة جهودها توقّعاً أنه بحلول نهاية آذار / مارس المقبل، سنكون قادرين على اللحاق بالركب لنكون على المسار الصحيح لإجمالي الجرعات الملتزم بها في الربع الأول”.

وكان الوزير دوبي قد أجرى مناقشات مع شركة فايزر بشأن التباطؤ المؤقت وقيل إن ذلك بسبب التحسينات العادية في عملية الإنتاج.

من السابق لأوانه تقييم التأثير

في حين قالت مارغوري كوتيه – بويلو، المتحدّثة بإسم دوبي: “من السابق لأوانه تقييم تأثير التباطؤ على طرح اللقاح المخطط له. ومع ذلك، فإن فريق التطعيم في كيبيك مستعد لمثل هذه الاحتمالات. وتتوقع المحافظة وصول 34 ألف جرعة من لقاح موديرنا اليوم”.

وتابعت: “إن التباطؤ يعزز قرار المقاطعة بالانتظار من 42 إلى 90 يوماً بين الجرعتين الأولى والثانية، مما سيسمح لأكبر عدد من الأشخاص بتلقي الجرعة الأولى، باستخدام عدد محدود من اللقاحات”.

وخلال مؤتمر صحفي عقده قال رئيس الوزراء جاستن ترودو: “إن الموقف مع شركة فايزر خارج عن يده، لكنه مؤقت، وما يمنحنا العزاء هو معرفة أنّ كندا قد تعاقدت مع عدة شركات لتزويدها باللقاحات. وهذا لا يؤثر على هدفنا في توفير لقاحات كافية بحلول سبتمبر لكل كندي يريد الحصول على لقاح”.

ووفقاً لموقع الحكومة الفيدرالية على الإنترنت، كان من المتوقع الحصول على أكثر من 200000 جرعة من لقاح Pfizer-BioNTech في كل من الأسبوعين المقبلين، ومن المتوقع 1.4 مليون جرعة في شباط / فبراير.

وقامت كيبيك بإعطاء 127.073 جرعة لقاح COVID-19 اعتباراً من اليوم، متوقعة مضاعفة هذا المجموع تقريباً إلى 250.000 جرعة في الأسابيع الثلاثة المقبلة، ومن بين أولئك الذين تلقوا جرعة أولى، هناك 25799 مقيمًا في CHSLDs، من إجمالي 40.000 شخص يعيشون في مؤسسات الرعاية طويلة الأجل تلك.

ومن المتوقع أن يبدأ التطعيم لسكان منازل كبار السن في الأسبوع المقبل ، بينما من المتوقع أن يتلقى سكان CHSLD جرعاتهم الثانية بدءاً من منتصف شهر آذار / مارس.

من جهته، قال سايبال راي، أستاذ ماكجيل، وهو خبير في إدارة سلسلة التوريد: “مع الجهود العالمية لتوزيع أكبر عدد ممكن من اللقاحات، كان من المتوقع حدوث بعض “الفوارق” في عملية التسليم”، لكن العملية ستتسارع بشكل كبير إذا تم الحصول على اللقاحات من AstraZeneca و Johnson & Johnson ، والتي لا تزال في مرحلة الموافقة”.

وختم: “في حين أن الهدف النهائي هو أن يتمكن كل كندي يريد لقاحاً من تلقيه بحلول شهر أيلول / سبتمبر، فإن إعطاء الأولوية للفئات الأكثر ضعفًا سيُحدِث فرقاً كبيراً في نظام الرعاية الصحية”.

The post وزير الصحة: ​​من المبكر القول ما إذا كان تباطؤ توصيل اللقاح سيؤثر على كيبيك appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1972 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع