وزيرة العمل: الكنديون لن يحصلوا على المساعدات المالية إذا رفضوا الحصول على اللقاح

أعلنت الوزيرة الفيدرالية، والمسؤولة عن المساعدات المالية للكنديين العاطلين عن العمل، أن الأشخاص الذين رفضوا أخذ اللقاح قد يُحرموا من الحصول على تلك المزايا.
وغيّر الليبراليون شروط الحصول على المساعدات، إذ لا يُمكن لمن خسروا أعمالهم أو من عملوا لساعات أقل الحصول على المدفوعات في حال رفضوا اللقاح.
لن تُطبّق هذه الشروط على من لديهم إعفاءات طبية.
وقالت وزيرة العمل Carla Qualtrough إن القرار كان له جانب اقتصادي، حيث يضمن عدم إغلاق أماكن العمل بسبب تفشّي المرض، كما يُشجّع المزيد من المؤهلين للحصول على اللقاح.
وأضافت الوزيرة في مقابلة مع The Canadian Press أن هذه القوانين تأتي في إطار وضع الصحة العامة للبلاد في أولويات الوزارة، وقالت: “لا اعتقد أنني سأغيّر القرار، لقد اتخذنا القرار الأنسب لأولئك الذين تضرروا بشكل أكبر”.
ومن المقرّر استمرار الدعم المقدم من الحكومة للعمال المتضررين حتى أوائل مايو، ويملك الليبراليون قرار تمديد المساعدات حتى الصيف عند الضرورة.
تسبب الوباء بتغيير كل شيء منذ  مارس وأبريل 2020، حيث أدى لانهيار في الاقتصاد، وفقدان 3 ملايين شخص لوظائفهم في هذه الفترة، وتقليل ساعات العمل لحوالي 3 ملايين آخرين.
وسجّل معدّل البطالة في البلاد في مايو رقماً قياسياً إذ بلغ 13.7%، كما أوقفت الحكومة برنامج التأمين للعاملين وأضافت مزايا الدعم في ظل الوباء.
أعادت الحكومة برنامج الدعم في ديسمبر الحالي، وأصبح يستهدف العاملين الأكثر تضرراً، ويقدّم حوالي 300$ أسبوعياً للمستفيدين.
اقرأ ايضاً: الكنديون يمكنهم الآن التقدم للحصول على المساعدات المالية الجديدة

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع