نقص حليب الأطفال يترك الأرفف فارغة في بعض متاجر تورنتو

اخبار كندا – ترك نقص حليب الأطفال الأرفف فارغة في بعض متاجر تورنتو.
وقالت نيفا دايا، التي ذهبت لشراء حليب لابنتها أليفيا البالغة من العمر 11 شهرا، إنها لاحظت نقص الحليب في المتاجر.
وأضافت لسي تي في: “عليك أن تذهب إلى متجرين للعثور عليه، وكنا محظوظين عندما وجدنا البعض معروضا على أمازن”.
وفي أحد متاجر Shoppers Drug Mart وNo Frills في المدينة، بدأ النقص في الظهور، وفقا لما ذكرته سي تي في.
من جانبه، أشار متجر WalMart في ملاحظة مسجلة على أحد الأرفف إلى أن سحب منتجات Similac في فبراير الماضي يساهم في النقص.
تجدر الإشارة إلى أن مشكلة نقص الحليب بدأت في الولايات المتحدة.
وقالت لورا كالما، أثناء التسوق في WalMart مع طفلها البالغ من العمر عامين: “من المحتمل أن أشتري عبوتين إضافيتين من الحليب”.
ولفتت إلى أنه لا يزال هناك ما يكفي من منتجات الحليب في الأماكن التي تتسوق فيها، لكنها تدرك النقص في الولايات المتحدة يمكن أن يؤثر على كندا.
وبينما بدأت المتاجر بالفعل في رؤية النقص، قالت واحدة من أكبر شركات إنتاج حليب الأطفال “أبوت” لسي تي في، إنها تنتظر موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لإعادة تشغيل موقعها في Sturgis بميشيغان، في غضون أسبوعين.
لكن الأمر سيستغرق من ستة إلى ثمانية أسابيع ليعود إلى طبيعته على رفوف منتجات الحليب، وفقا لأبوت.
اقرأ أيضا: 

ما هي أفضل مقاطعة للعيش في كندا
أسعار البنزين ستسجل رقما قياسيا جديدا في تورنتو نهاية الأسبوع.. وهذا ما سيدفعه السائقون

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع