ناشيونال بوست : على عكس الاعتقاد السائد .. الكنديون لا يتمتعون بحرية التعبير

كان من الشائع أن تسمع المتظاهرين وهم يقولون إنهم يدافعون عن الحق في حرية التعبير خلال أحداث قافلة الحرية.

لكن وبالرغم من أن كندا تفتخر بكونها أرض حرية التعبير، هناك عدد من أشكال التعبير التي يمكنك من خلالها الذهاب إلى السجن في كندا بسبب ما تقوله على عكس الأمريكيين .

و على الرغم من أن ميثاق الحقوق والحريات في كندا يضمن “حرية التعبير” ، هناك ثغرة كبيرة للغاية لم يذكرها أحد.

تنص ديباجة ميثاق الحقوق والحريات بشكل صريح على أن هذه الحرية تخضع “لقيود معقولة”.

وهناك أيضاً الجزء الآخر من الميثاق، الذي يُمكّن حكومات المقاطعات أن تمارس أي حرية تريدها، بشرط أن تعلن أنها تفعل ذلك.

اشتراكات التلفزيون العربي

الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية، تملك التعديل الأول فقط على عكس كندا ، حيث يمكن تغريمك أو حتى الذهاب إلى السجن بناءاً على ما تقوله.

على سبيل المثال عندما تقول شيئاً “يُحرض على الكراهية عن عمد” على ” تويتر ” يمكن أن تواجه عقوبة السجن لمدة عامين.

شاهد :

المصدر: National Post

The post ناشيونال بوست : على عكس الاعتقاد السائد .. الكنديون لا يتمتعون بحرية التعبير appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع