مصادر: الحكومة الكندية تخطط لحل مؤقت للعناية بالأسنان يتضمن تقديم أموال مباشرة للمرضى

مصادر: الحكومة الكندية تخطط لحل مؤقت للعناية بالأسنان يتضمن تقديم أموال مباشرة للمرضى

اخبار كندا – تقول مصادر مطلعة على خطة الحكومة الكندية لبرنامج العناية بالأسنان الذي اقترحته والذي تبلغ قيمته 5.3 مليار دولار، إن الليبراليين يخططون لحل مؤقت يتضمن تقديم أموال مباشرة للمرضى من أجل الوفاء بوعدهم للحزب الديمقراطي الجديد.
حيث وعد الليبراليون الحزب الديمقراطي بإطلاق برنامج جديد للعناية بالأسنان للعائلات ذات الدخل المنخفض والمتوسط ​​في مارس كجزء من اتفاقية لمنع إجراء انتخابات قبل عام 2025.
وأمام الحكومة حتى نهاية العام لتوفير نوع من تغطية رعاية الأسنان للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عاما في أسر يبلغ دخلها السنوي أقل عن 90 ألف دولار.
وتعهد الحزب الديمقراطي بالانسحاب من الاتفاقية في حالة عدم الوفاء بالموعد النهائي.
من جهتها، قالت أربعة مصادر مطلعة على خطة الحكومة، للصحافة الكندية، إن الحكومة من غير المرجح أن تفي بالموعد النهائي المحدد لها، وتخطط لحل مؤقت حتى وضع خطة دائمة للبرنامج.
وعلى الرغم من ندرة التفاصيل حول ذلك، تقول المصادر إن الحل المؤقت سيشمل منح العائلات المؤهلة الأموال مباشرة لتغطية خدمات صحة الأسنان بينما تعمل الحكومة على برنامج موسع أكثر ديمومة.
كما لم يؤكد موظفو وزير الصحة أو ينفوا الخطة المؤقتة، لكنهم قالوا إنهم على الطريق الصحيح لتقديم التزام بشأن رعاية الأسنان على النحو المبين في الاتفاقية مع الديمقراطيين الجدد.
ولم يتطرق دون ديفيز الناقد الصحي للحزب الديمقراطي إلى الخطة المؤقتة بشكل مباشر، لكنه قال في بيان إن الحزب “حدد عدة طرق لضمان وصول المجموعات المستهدفة إلى رعاية الأسنان في الجداول الزمنية المحددة”.
وقال ديفيز إن الحزب الديمقراطي يركز الآن على دفع الليبراليين لتقديم تشريع العناية بالأسنان عندما يستأنف البرلمان في الخريف.
وأضاف: “سيوفر هذا التشريع الموارد اللازمة لمساعدة الأطفال دون سن 12 عاما على زيارة طبيب الأسنان والعناية بأسنانهم هذا العام”.
من جهته، قال زعيم الحزب الديمقراطي الجديد، جاجميت سينغ، يوم الخميس الماضي: “نحن على ثقة تامة من قدرتنا على تحقيق ذلك قبل نهاية العام، كما تحدد اتفاقيتنا”.
وكان الليبراليون قد وعدوا بتوسيع البرنامج ليشمل المراهقين وكبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة في العام المقبل وأي شخص آخر داخل الأسرة المؤهلة بحلول نهاية الاتفاقية في عام 2025.
اقرأ أيضا:

الإيرادات الكندية سترسل خطابات إلى آلاف الكنديين لسداد المدفوعات الحكومية
بنك RBC: كندا قد تشهد أكبر تصحيحا في سوق الإسكان في نصف القرن الماضي

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع