مدارس مانيتوبا تتوجه إلى التعلم عن بعد بسبب تفشي الفيروس

اخبار كندا – من المقرر أن ينتقل جميع طلاب رياض الأطفال حتى الصف الثاني عشر في مدارس وينيبيغ وبراندون، في مانيتوبا، إلى التعلم عن بعد اعتباراً من يوم الأربعاء.
وبحسب المسؤولين ستنتهي فترة التعليم عن بعد الإلزامي في 30 مايو.
حيث أعلن وزير التعليم كليف كولين، إلى جانب الطبيب برنت روسين، وهو كبير مسؤولي الصحة العامة بالمقاطعة اليوم الأحد عن ذلك، خلال المؤتمر الصحفي بعد الظهر.
وأكد كولين أنه على الرغم من أن المدارس لم تكن مصدراً لانتقال العدوى بفيروس كورونا على نطاق واسع، إلا أن عدد الإصابات في المدارس آخذة في الارتفاع ومع زيادة انتقال المتغيرات المثيرة للقلق في المراكز الحضرية الكبيرة وبين الشباب، أوصى مسؤولو الصحة العامة باتخاذ تدابير إضافية.
وبالنسبة للمدارس في أجزاء أخرى من مانيتوبا، ستتخذ تدابير إضافية.
حيث ستنقل المدارس التي تظل مفتوحة ولكنها تواجه حالات متعددة إلى التعلم عن بعد بشكل استباقي.
كما ستعلق جميع الأنشطة اللاصفية، بما في ذلك الأنشطة الرياضية المنظمة والأنشطة خارج المدارس، باستثناء جولات المشي لمسافات طويلة والركض، لكن لن يُسمح بالغناء ولعب آلات النفخ في الداخل.
إلى جانب ذلك، سيتمكن مسؤولو المدرسة من مطالبة الطلاب والموظفين الذين تظهر عليهم الأعراض بالبقاء في المنزل لمدة عشرة أيام وتشجيعهم على إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا.
كذلك أشار الوزير كولين إلى أن المدارس التي هي في مرحلة التعلم الكامل عن بعد سوف تستوعب أطفال العاملين الأساسيين في رياض الأطفال حتى الصف السادس إذا لم تكن ترتيبات رعاية الأطفال الأخرى ممكنة.
من جهته، قال روسين، اقتصر التعلم عن بعد الإلزامي على مدارس وينيبيغ وبراندون لإبقاء العديد من الطلاب في الفصل الدراسي.
حيث أكد روسين أن 20% من إجمالي الإصابات بكورونا الحالية في المقاطعة هي بين الأطفال في سن المدرسة.
من جهة أخرى، قالت المقاطعة إن مرافق رعاية الأطفال ستظل مفتوحة، بما في ذلك تلك الموجودة في وينيبيغ وبراندون.
ومع ذلك، يجب على الأطفال الذين انتقلوا إلى التعلم عن بعد عدم حضور تلك المرافق قبل أو بعد ساعات الدوام المدرسي.
كما يجب أن تتبع هذه المرافق الإرشادات الإضافية المعلنة للمدارس التي لم تتحول إلى التعلم عن بعد.
أخيراً، أعرب روسين عن تفاؤله بشأن عودة الطلاب إلى الفصل الدراسي بمجرد انتهاء هذه الفترة من التعلم عن بعد مشيراً إلى
اتساع سن الأهلية للحصول على اللقاحات.
اقرأ أيضاً: حكومة مانيتوبا تصدر قيوداً جديدة على التجمعات للحد من انتشار كورونا
مانيتوبا تمنع استخدام أحد لقاحات الإنفلونزا بسبب آثاره الجانبية

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع