مخاوف كبيرة بسبب ارتفاع نسبة التشرد في كندا

كندا بالعربي: عندما تشاهد الأخبار الاقتصادية في كندا تبدو الأمور لك جيدة جداً، خاصة وأن كندا عادت إلى قائمة أفضل 10 بلدان من ناحية الاقتصاد في العالم، ومع كل هذه الأخبار السارة لا يزال الكنديون يشعرون بالقلق بشأن الوضع الاقتصادي في بلدهم.

حيث تشير الأبحاث إلى وجود ثغرة واضحة بين الوضع الاقتصادي في كندا من جهة وبين قلق الكنديين من وضع بلادهم من جهة أخرى، ويبدو أن الأمر الأكثر جدلاً هو وضع العقارات في كندا، فقد اختلفت وجهات النظر حول العقارات في كندا.

وقد تضاربت وجهات النظر حول ارتفاع أسعار المساكن، حيث يشعر الكنديون أصحاب المنازل بالسرور عندما يعلمون أن أسعار منازلهم قد ارتفعت، وفي المقابل يشعر العديد من السكان الذين ليسوا من مالكي المنازل بالإحباط لأن هذا الارتفاع يعني أن الحصول على منزل في كندا سيصبح أكثر صعوبة عليهم.

وفي دراسة وطنية جديدة حول التشرد، أفاد غالبية الكنديين بأن شخصاً واحدا على الأقل من معارفهم معرض لخطر التشرد، كما تشير نفس الدراسة إلى أن غالبية الكنديين يعتقدون أن قضية التشرد سيكون لها تأثير خطير إلى حد ما على كندا كدولة.

وستشعر بالقلق بكل تأكيد إذا ما نظرت إلى مشكلة التشرد الحالية في كندا بالتزامن مع النمو السكاني، حيث تعد كندا من بين أسرع الدول نمواً، ومن الممكن أن يصل عدد سكانها إلى 48.8 مليون نسمة بحلول عام 2050 .

فمن هو المسؤول عن ارتفاع عدد المشردين أو الذين هم بلا مأوى؟

أفاد الاستطلاع أن 23 في المائة من الكنديين يلقون اللوم على الحكومة الفيدرالية ويعتقدون أنها السبب في ارتفاع عدد المشردين، بينما يلقي 18 في المائة من الكنديين اللوم على حكومات المقاطعات، بينما يضع 14 في المائة من الكنديين اللوم على أفراد الأسرة وأصدقاء المشردين، و 16 في المائة يقولون إن الجميع يجب أن يتحملوا مسؤولية مشتركة.

اقرأ أيضاً:
انشر الموضوع

أفضل صفقات أمازون

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 914 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع