ماكدونالدز و تيم هورتون وستاربكس من بين أسوأ الشركات فيما يتعلق بالمواد الكيميائية السامة

صُنِّف كل من Tim Hortons و McDonald و Starbucks على أنهم من أسوأ الشركات بالنسبة للحفاظ على البيئة، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالمواد الكيميائية السامة في المنتجات وعمليات التعبئة والتغليف.

هذا وقد حصلت بعض العلامات التجارية المحبوبة على تصنيفات سيئة للغاية بعد إصدار التقرير السنوي الذي يصنّف كبار بائعي التجزئة في كندا والولايات المتحدة بناءاً على المواد الكيميائية السامة.

وحصل كلٌّ من Tim Hortons و Starbucks، بالإضافة إلى Popeyes و Burger King، على درجة (F) التي تعتبر أسوأ تقييمٍ على الإطلاق.

بينما حصلت ماكدونالدز على تقييم (D) هذا العام، وعلى الرغم من أنها لا تزال من بين الأسوأ، إلا أنها حسنّت من تقييم (F) الذي حصلت عليه في عامي 2019 و 2018.

اشتراكات التلفزيون العربي

كما احتلّت Metro، وهي سلسلة متاجر بقالة في أونتاريو وكيبيك، المرتبة الأخيرة من بين تجار التجزئة الخمسين الذي شملهم هذا التقرير.

للإطلاع على التقرير الكامل الذي نشرته Mind the Store اضغط هنا .

The post ماكدونالدز و تيم هورتون وستاربكس من بين أسوأ الشركات فيما يتعلق بالمواد الكيميائية السامة appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع