لوغو: لست قلقا من الموجة السادسة التي تضرب كيبيك حاليا

مونتريال – قلل رئيس حكومة كيبيك، فرانسوا لوغو، يوم الخميس، من خطورة الموجة السادسة التي تضرب المقاطعة حاليا.
وقال إنه ليس قلقا أبدا حتى مع دخول 2154 حالة المستشفى بسبب كورونا في كيبيك، مضيفا أنه يراقب الوضع يوميا.
من جانبه، قال وزير الصحة، كريستيان دوبي، إن كيبيك تدخل مرحلة حرجة خلال الأسبوعين المقبلين، ودعا السكان إلى توخي الحذر بسبب تفشي حالات الإنفلونزا التي تسبب عبئا طارئا بالإضافة إلى الإصابات بفيروس كورونا.
في المقابل، تطالب أحزاب المعارضة الحكومة بإرسال المزيد من رسائل وتعليمات الصحة العامة إلى السكان خلال هذه الموجة.
وردا على الانتقادات، أشار لوغو إلى أنه تعرض للنقد ذات مرة لأنه كان يظهر دائما إلى جانب مدير الصحة العامة في المؤتمرات الصحفية.
كما حاول رئيس الحكومة أن يطمئن ويخفف من المخاوف بشأن الموجة السادسة.
وأشار إلى أن نصف إصابات كوفيد-19 في المستشفيات، دخلوا لأسباب أخرى غير كورونا.
وأكد أن الوضع “تحت السيطرة” في وحدات العناية المركزة، وأنه مطمئن لأن معدل التطعيم مرتفع جدا بين الأشخاص الأكثر ضعفا الذين تبلغ أعمارهم 60 عاما وأكثر.
لكن مانون ماسيه، المتحدثة باسم حزب Québec solidaire (QS)، تقول إن الحكومة استسلمت على الرغم من ضرورة استمرار احترام التدابير الصحية لدعم نظام الرعاية الصحية.
وأضافت: “الحكومة تقول إنه يجب أن نتعلم كيف نتعايش مع الفيروس، لكنها تتظاهر بأنه لم يعد موجودا.. هذا ليس موقفا جيدا”.
اقرأ أيضا: 

الكنديون الذين يواجهون تحديات لتحمل تكاليف الإسكان يمكنهم تلقي دفعة بقيمة 500 دولار
إليك ما يعنيه رفع سعر الفائدة للكنديين الذين يبحثون عن تعديلات الرهن العقاري

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع