للطمأنة حول سلامة اللقاح …وزيرة المالية: مستعدة لأخذ اللقاح علناً متى يحين دوري

أعربت نائب رئيس الوزراء ووزيرة المالية كريستيا فريلاند عن استعدادها لتلقّي لقاح COVID-19  علناً عندما يحين دورها، إذا سيساعد ذلك في بناء ثقة الجمهور بسلامة وفعالية التحصين ضد فيروس كورونا الجديد.

وقالت فريلاند: “إذا وجدنا أنفسنا في موقف في كندا حيث كان الأمر مطمئناً للناس والشخصيات العامة والقادة السياسيين الذين يتم تطعيمهم، فسأكون بالطبع سعيدة جداً بتلقّي التطعيم إذا ساعد ذلك، كما سألتزم بنصائح الصحة العامة وأنتظر دوري مثل معظم الكنديين”.

وتوصي “اللجنة الاستشارية الوطنية للتحصين” المقيمين وموظفي الرعاية طويلة الأجل والمعيشة المساعدة والمرافق المماثلة؛ الأفراد الذين تبلغ أعمارهم 80 عاماً وما فوق؛ العاملون في مجال الرعاية الصحية والدعم الشخصي المعرضون لأعلى مخاطر التعرض؛ ومجتمعات السكان الأصليين بالحصول على لقاحات COVID-19 لأول مرة.

لا أولوية للسياسيين .. إلا إذا!

اشتراكات التلفزيون العربي

وبينما لا يتم منح السياسيين الأولوية لتلقي جرعات مبكرة من لقاحات COVID-19، إلا إذا استوفوا معايير كونهم جزءاً من مجموعة معرضة للخطر، رأت منظمة الصحة العالمية أن “تسخير المؤثرات الاجتماعية سيكون مفتاحاً للمساعدة في بناء الثقة باللقاح”.

وفي تقرير حديث، لفت الفريق الاستشاري التقني لمنظمة الصحة العالمية، المعني بالرؤى والعلوم السلوكية من أجل الصحة، إلى أنه يمكن زيادة قبول اللقاح، ولو جزئياً، من خلال الاستفادة من الشخصيات الموثوقة والمؤثرة من المجتمعات ذات الصلة للدعوة إلى التطعيم.

تأثيرات ومؤثرات

وفي بعض الأحيان، تكون الحواجز التي تحول دون قبول اللقاح والاستيعاب نتاجاً للمؤثرات الاجتماعية غير المواتية و / أو التأثيرات غير المواتية بشكل كافٍ، إذ تؤثّر العديد من العوامل على تقبّل التطعيم، بما في ذلك صنّاع القرار السياسي، مديرو برامج التطعيم، قادة المجتمع والدين، العاملين في مجال الصحة، منظّمات المجتمع المدني، ووسائل الإعلام والمنصات الرقمية.

تطوع الرؤساء الأمريكيون السابقون باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون للحصول على لقاحات COVID-19 الخاصة بهم على الكاميرا لتعزيز ثقة الجمهور في سلامة اللقاح ، بمجرد موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على ذلك.

وتعمل وكالة الصحة العامة الكندية على زيادة الاتصالات مع الكنديين حتى يكون لديهم المعلومات التي يحتاجون إليها حول سلامة اللقاح، في محاولة لمكافحة المعلومات الخاطئة والتشكيك في اللقاحات أو التردد بشأن لقاحات COVID-19 التي تمت الموافقة عليها في وقت قياسي.

وقال رئيس الوزراء جاستن ترودو “أؤكد للكنديين أن أي لقاح معتمد في كندا سيكون آمناً وفعّالاً. العملية التنظيمية مستمرة ويعمل الخبراء على مدار الساعة”، معلناً عن أن كندا ستبدأ في تلقّي الجرعات الأولية من لقاحPfizer – BioNTechفي وقت مبكر من الأسبوع المقبل، في انتظار موافقة وزارة الصحة الكندية.

The post للطمأنة حول سلامة اللقاح …وزيرة المالية: مستعدة لأخذ اللقاح علناً متى يحين دوري appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1801 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع