كندا تحقق في حالات التهاب الكبد الغامض بين الأطفال

اخبار كندا – سجلت كندا عدة حالات بالتهاب الكبد الحاد الغامض بين الأطفال، مما دفع وكالة الصحة العامة الكندية PHAC للتحقيق.
وهناك شكوك حاليا في إمكانية ربط هذه الحالات بحالات مماثلة سُجلت مؤخرا في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وعدة دول أخرى.
كما أُبلغ عن حالة وفاة واحدة على الأقل خارج كندا بسبب التهاب الكبد الحاد مجهول المصدر.
من جهتها، قالت كبيرة الأطباء في كندا، الدكتورة تيريزا تام، في بيان إنه “أُبلغ عن 169 حالة على الأقل من حالات التهاب الكبد الحاد مجهول المصدر بين الأطفال في 12 دولة”.
وأضافت: “وكالة PHAC على علم بعدة حالات محتملة بين الأطفال الصغار في كندا، وتتحقق من الأمر”.
وذكرت PHAC أن “الحالات المحتملة في كندا تخضع لمزيد من التحقيق لتحديد ما إذا كانت مرتبطة بالحالات المسجلة في المملكة المتحدة والولايات المتحدة أم لا”.
وتابعت: “سنواصل تقديم التحديثات مع تطور التحقيق وتوافر معلومات جديدة”.
كما ظهرت الحالات بين أطفال تتراوح أعمارهم من شهر واحد وحتى 16 عاما.
ولم يُحدد العامل المسبب في ذلك  بعد، لكن إحدى الفرضيات تقول إنه مرتبط بعدوى فيروسات غدية والتي تسبب عادة أمراض الجهاز التنفسي والعين الوردية والإسهال، من بين أمور أخرى، مع اكتشافها في 74 حالة من الحالات المسجلة.
ولفتت منظمة الصحة العالمية إلى ضرورة إجراء مزيد من التحقيقات في المرض.
ومع ذلك، ذكرت المنظمة أن “الفرضيات التي تشير إلى أن ذلك ناتج عن الآثار الجانبية للقاحات كوفيد-19 غير مدعومة حاليا، لأن الغالبية العظمى من الأطفال المصابين لم يتلقوا تطعيم كورونا”.
اقرأ أيضا: 

7 دورات مجانية في الجامعات الكندية يمكنك الالتحاق بها عبر الإنترنت الآن
كندا تصدر تحذيرات حديثة من السفر لـ 7 دول.. بينها دولة عربية

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع