كرة نارية تضيء سماء ألبرتا وتجتاح مواقع التواصل الاجتماعي

كرة نارية
كرة نارية
تحركت كرة نارية فوق منطقة البراري يوم الاثنين، وكسرت الظلام بنورها الأزرق الساطع. ذُهل سكان المنطقة بهذا النيزك الرائع الذي تحرك عبر السماء في حوالي الساعة 6:30 صباحاً، والتقطت الكاميرات الأمنية الضوء في جميع أنحاء إدمونتون، كما سارع رواد مواقع التواصل الاجتماعي لنشر صور قاموا بالتقاطها لهذا النيزك.

وحتى الساعة الثامنة والنصف صباحاً، ورد إلى  موقع جمعية النيزك الأمريكية AMS أكثر من 42 تقريراً لم يتم التأكد منهم بعد.
وقال شخص آخر شاهد النيزك إن النيزك كان عبارة عن وميض لامع ساطع، وقال: “تحركت كرة النار قي وهج أزرق فاتح، ثم تحولت إلى اللون البرتقالي، تاركة وراءها خط من الدخان.

وقال أحد سكان المنطقة: “في البداية اعتقدت أنها مروحية تابعة للشرطة، لكنني أدركت لاحقاً أنها كرة نار”. وسيعمل علماء الفلك على البحث عن هوية هذا النيزك لتحديد نوع الحطام الملقى على الأرض أثناء الطيران.

ووصف العالم فلوريان النيزك بأنه “نادر الحدوث”، وقال: :”خلال أشهر الربيع نرى المزيد من النيازك، وتعتبر عادة الفترة الممتدة بين أواخر الشتاء وأوائل الربيع فترة كرات النار، مع ازدياد نشاطها في أواخر براير. يعتقد العلماء أن هذا الأمر طبيعي، حيث يوجد عدد كبير من الصخور التي ستسقط إلى الأرض في هذا الوقت من العام.

وقال فلوريان : في كل مرة تمر فيها الأرض فعليًا بهذا الجزء من مدارها في النظام الشمسي من كل عام حيث نرى الكثير من الظواهر المميزة في هذه الفترة من كل عام. هذا النيزك هو الأول من نوعه، لذا نصيحة للجميع يجب الاستمتاع بهذه الظواهر في  بين العديد من الأشياء التي قد يتمكن الناس من رؤيتها خلال الأشهر القليلة المقبلة.”

اشتراكات التلفزيون العربي

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع