قلق من سرقة معلومات حساسة.. مقتحمو الكونغرس أخذوا جهازي محمول من مكتب لبيلوسي وسيناتور

قال دور هاميل، مساعد رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، الجمعة 8 يناير/كانون الأول 2021، إن جهاز كمبيوتر محمول سُرق من مكتب بيلوسي خلال اقتحام مبنى الكونغرس (الكابيتول) يوم الأربعاء الماضي، إضافة إلى سرقة جهاز آخر من مكتب سيناتور، ما أثار مخاوف من سرقة معلومات حساسة.

سرقة معلومات حساسة

هاميل كتب على تويتر أن الكمبيوتر المحمول كان مخصصاً لغرفة المؤتمرات، وكان يستخدم للعروض فيها، وأحجم عن تقديم مزيد من التفاصيل، إلا أن سرقة الأجهزة الإلكترونية من مكاتب الكونغرس شكّلت مصدر قلق مستمر منذ اقتحام أنصار الرئيس دونالد ترامب للمبنى.

من جانبه، قال السيناتور جيف ميركلي وهو ديمقراطي، على تويتر، إن جهاز كمبيوتر محمول اختفى أيضاً من مكتبه.

جاء اختفاء الجهازين المحمولين على خلفية اقتحام أعداد كبيرة من مناصري الرئيس الأمريكي ترامب مبنى الكونغرس، ودخلوا إلى العديد من الأماكن فيه، وعبثوا بعدد من المكاتب وبأوراق كانت بداخله.

اشتراكات التلفزيون العربي

بدوره، قال القائم بأعمال المدعي العام الأمريكي، مايكل شيروين، الخميس الماضي، إن بعض السرقات قد تعرض ما وصفه بجوانب متعلقة بالأمن القومي للخطر.

صحيفة The Guardian البريطانية، أشارت إلى أنه نتيجة اقتحام مبنى الكونغرس، فإن الموظفين أُجبروا على الاحتماء، ما جعل العديد من أجهزة المحمول عرضة للمهاجمين.

وأظهرت الكثير من الصور التي بثتها وسائل الإعلام الأمريكي، وجود أجهزة كمبيوتر كانت لا تزال مفتوحة في مكاتب الكونغرس، بما في ذلك جهاز كمبيوتر في مكتب بيلوسي، وأظهرت إحدى الصور أن البريد الإلكتروني كان لا يزال مفتوحاً على الجهاز.

الصحيفة البريطانية، نقلت عن براندون هوفمان، وهو كبير مسؤولي أمن المعلومات في مزود أمن تكنولوجيا المعلومات (نيتنريتش)، قوله إن التأثير الذي قد ينجم عن مثل هذا الأمر يمكن أن يكون خطيراً.

هوفمان أضاف أنه “بصرف النظر عن مدى رغبتهم في التقليل من شأن هذا الأمر، لا بد أنه يمكن الاستفادة من الكمبيوتر المحمول”، معرباً عن اعتقاده بأنه من المستبعد أن يكون هذا الكمبيوتر المحمول موجوداً هناك من دون أن يحتوي على ملفات، أو وصول إلى الملفات أو أي معلومات مفيدة أخرى لشخص يبحث عن نفوذ أو انتقام.

ليس واضحاً حتى الآن ما الذي تم أخذه أثناء الفوضى، إلا أن بعض خبراء تكنولوجيا المعلومات يشعرون بالقلق من أن الدخلاء ربما يكونون قد زرعوا برامج ضارة على أجهزة الكمبيوتر، على الرغم من أنه ليس من الواضح أن الأجهزة كانت موضع تركيز خاص للهجوم.

قلق من سرقة معلومات حساسة.. مقتحمو الكونغرس أخذوا جهازي محمول من مكتب لبيلوسي وسيناتور | مهاجر
سرقة معلومات حساسة يثير قلقاً – رويترز

أبرز مقتحمي الكونغرس

وتصدر عدد من المقتحمين للكونغرس حديث وسائل الإعلام، بعدما ظهروا في صور وهم داخل مكاتب الكونغرس، من أبرزهم ريتشادر بارنيت الناشط المؤيد لحمل السلاح.

أتى هذا الرجل الستيني صاحب لكنة أهل الجنوب المميزة من ولاية أركنسو في جنوب الولايات المتحدة، ودخل إلى مكتب نانسي بيلوسي، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.

كان بارنيت قد قال الأربعاء الماضي لمحطة “كاي إف إس إم 5 نيوز”: “هذا مكتبي. أنا مكلّف أمريكي وأنا وطني. هذا ليس مكتبها لقد أعرناها إياه”.

قبل مغادرته المكتب، ترك بارنيت رسالة مهينة لنانسي بيلوسي، وتفيد آخر المعلومات بأنه طليق لكن قد يتم توقيفه قريباً، وقال للصحافيين بعد خروجه من الكابيتول: “هل أشعر بالخوف؟ كلا. لكنّ دخولي السجن احتمال”.

كذلك كان من بين أبرز المقتحمين، جايك إنجيلي المؤيد لنظرية المؤامرة التي تزعم أن ترامب مستهدف من قبل الديمقراطيين، واستقطب إنجيلي بصدره العاري وتسريحته الغريبة مع قرون حيوان البيسون (جاموس أمريكي) وتبرّجه كـ”مقاتل روحاني”، كما يصف نفسه، اهتمام المصوّرين والكاميرات خلال تنقّله في أرجاء الكابيتول.

أيضاً برزت صورة لـ آدم جونسون، وقد صوّر هذا الرجل الثلاثيني حاملاً منضدة نانسي بيلوسي وهو لوح بطريقة ودية إلى المصوّر مبتسماً، وقد عانت زوجته الطبيبة خصوصاً من تداعيات اقتحام زوجها لمبنى الكابيتول مع رسائل ساخرة وجهت إلى مواقع كثيرة يرد اسمها فيها.

وكان اقتحام أنصار ترامب للكونغرس يوم التصديق على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن بالرئاسة، قد أثار غضباً كبيراً من ترامب وأنصاره، لا سيما أن عملية الاقتحام كان تصور في بث مباشر على وسائل الإعلام حول العالم، واعتبر أمريكيون أن ما قام به ترامب مهين للولايات المتحدة.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1811 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع