قانون اللغة الفرنسية الجديد في كيبيك سيدفع الطلاب إلى المغادرة

اخبار مونتريال- أعربت ثلاث جامعات في مونتريال عن قلقها من قانون اللغة الجديد في كيبيك والذي من شانه أن يدفع الطلاب إلى الهروب من المقاطعة لمتابعة التعليم العالي.
تطالب كل من كلية Dawson و John Abbott و Vanier في بيان مشترك توضيحاً لقانون اللغة الجديد وخاصة فيما يخص بتطبيق اختبار اللغة الفرنسية للطلاب وكيف سيبدو التسجيل في الكليات بعد تطبيق هذا القانون.
يقترح مشروع القانون 96 الذي يقترح أن تكون اللغة الفرنسية هي اللغة الرسمية والمشتركة في كيبيك تجميد عدد الطلاب المقبولين في كليات المقاطعة.
وجاء في البيان: “يرغب العديد من أولياء الأمور في كيبيك في أن يتحدث أبنائهم لغتين في مقاطعة كيبيك الفرنسية، لذلك سيؤدي الحد من قدرتنا على خدمة هؤلاء الطلاب في القطاع العام إلى دفع المزيد من الطلاب إلى الدراسة خارج المقاطعة”.
قال المسؤولون في الكليات الثلاث إنهم يرحبون بمبادرة كيبيك لحماية وتعزيز اللغة الفرنسية، لكنهم أضافوا أنهم يؤمنون بمبدأ حرية الاختيار الذي يوفر للشباب الفرصة لبناء مستقبلهم.

اقرأ أيضاً: فتح الحجز على مواعيد اللقاحات لجميع سكان كيبيك البالغين 18 عاماً ومافوق
كيبيك: أكثر من 800 إصابة جديدة بكورونا مع ارتفاع المرضى في المستشفيات

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع