فيديو لامرأة تغادر المطار بعد رفضها الإقامة في فندق الحجر الصحي

قررت Fanny Lapointe رفض الإقامة في فندق الحجر الصحي الإلزامي بعد ذهابها في رحلة إلى لاس فيغاس لحضور حفل زفاف صديقتها المقربة والعودة إلى المنزل، وذلك بعد إجرائها 3 اختبارات سلبية لـ COVID-19، واتخاذ ما شعرت أنه احتياطات صحية كافية طوال فترة الرحلة.

وقد نشرت Lapointe مقطع فيديو لأكثر من 30 ألف متابع على صفحتها على Instagram وهي تسير عبر مطار مونتريال لتستقل سيارة أجرة إلى منزلها بعد رفض الإقامة الإلزامية في الفندق.

و حصد الفيديو على حوالي 600 إعجاب، بالإضافة إلى العديد من التعليقات التي تهنئها و تثني على قرارها.

و قالت وزارة الصحة الكندية إنها أصدرت 100 مخالفة للمسافرين الذين يصلون إلى كندا دون إجراء حجز في أماكن الإقامة المعتمدة من الحكومة (GAA) ورفض الذهاب إلى الفندق، وذلك بحلول 20 مارس/آذار 2021.

اشتراكات التلفزيون العربي

كما أشارت المتحدثة Tammy Jarbeau : “غرامة رفض الذهاب إلى GAA هي 3000 دولار” . “قد يخضع الأفراد الذين يخالفون الحجر الصحي الإلزامي أو متطلباته، بما في ذلك تعليمات موظف الحجر الصحي، لمجموعة من التدابير بموجب قانون الحجر الصحي. وتشمل العقوبات القصوى غرامة تصل إلى 750 ألف دولار و / أو السجن لمدة ستة أشهر”.

وأضافت: “الشخص الذي يتسبب في خطر الموت أو الأذى الجسدي لشخص آخر عند انتهاك هذا القانون أو اللوائح عن عمد أو بشكل متهور، بما في ذلك تقديم معلومات كاذبة تتعلق بخطة الحجر الصحي للفرد، قد يتلقى غرامة تصل إلى 1000000 دولار و/ أو السجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات “.

و قالت Lapointe إنها لم تتلقى مثل هذه الغرامة. و شعرت أن أفضل شيء يمكنها القيام به هو التوجه مباشرة إلى منزلها وعزل نفسها ، وبذلك ستتجنب دفع الفواتير الضخمة، بالإضافة إلى تجنب الاحتكاك بالعديد من الأشخاص.

كما أكدت أنها لا تملك أي مشكلة مع العاملين في مجال الرعاية الصحية الذين يحاولون جعلها تذهب إلى الفندق، وهي تحترم الإجراءات الصحية، لكنها رفضت أن تدفع المزيد من النقود، خصوصاً بعد أن أنفقت 550 دولار على ثلاثة اختبارات على جانبي الحدود، وبعد رؤيتها أن أسعار الفنادق قد تم رفعها من أجل الحجر الصحي.

و قالت “لقد أنفقت ما يكفي من المال على كل هذه الأشياء. أنا أحترم جميع إجراءات وقواعد الرعاية الصحية ، لكن ذلك كان أكثر من اللازم بالنسبة لي”.

و تطلب الحكومة الكندية من المسافرين تقديم دليل على نتيجة سلبية لاختبار COVID-19 يعود تاريخه حتى 72 ساعة قبل موعد مغادرتهم، ويجب عليهم حجز فندق مرخص من الحكومة لمدة ثلاث ليالي قبل المغادرة إلى كندا.

و يتوجب عليهم بعد ذلك البقاء في الفندق لمدة ثلاث ليالي أثناء انتظار نتيجة اختبار COVID-19 التي يتعين عليهم أخذها عند الهبوط.

وقد أكدت Lapointe أنها كانت ستبقى في الفندق لو لم يرفعوا السعر. حيث ارتفع سعر الغرفة من 90 دولار إلى 375 دولار في الليلة لأنها كانت عائدة من الولايات المتحدة.

وقالت: “من المفترض أن يعلموا أننا نخسر الكثير من المال، وأن أعمالنا تعاني ، وإذا كان الأمر مهماً ويريدون من الناس القيام به فلماذا يجعلونه باهظ الثمن؟”.

The post فيديو لامرأة تغادر المطار بعد رفضها الإقامة في فندق الحجر الصحي appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع