فورد مصدوم من الحشود الكبيرة في شواطئ تورنتو وشبهها بشواطئ فلوريدا

فورد مصدوم من الحشود الكبيرة في شواطئ تورنتو وشبهها بشواطئ فلوريدا, كانت عطلة نهاية أسبوع مزدحمة في تورنتو حيث تجمع المئات على الشواطئ الشهيرة في جميع أنحاء المدينة.

والتقطت صور متعددة للسكان وهم متجاهلين قواعد الابتعاد الاجتماعي وتاركين الكثير من القمامة خلفهم.

وفي مؤتمر صحفي، قال رئيس الوزراء دوغ فورد أنه “صُدم” من الحشود الكبيرة في شواطئ تورنتو، مشيرا إلى أنه يجب وضع بروتوكولات أفضل.

فخلال عطلة نهاية الأسبوع، تجمع المئات على شاطئ Cherry و Woodbine للاستمتاع بطقس الصيف.

وانتشرت العديد من مقاطع الفيديو التي تظهر عدم ممارسة الناس لقواعد التباعد الاجتماعي، وتفيد التقارير بأن أطنانًا من القمامة تُركت بعد أن غادروا المكان.

وشبه فورد مشهد شواطئ تورنتو نهاية هذا الأسبوع، مثل الشواطئ في فلورديا.

وتأتي هذه المقارنة بعد أن شوهد الآلاف يتدفقون إلى شواطئ الولاية الجنوبية.

حيث قال فورد عندما سُئل عن شواطئ تورنتو: “انظر إلى الصور، تبدو مثل ساوث بيتش في فلوريدا، وما حدث في فلوريدا أنها سجلت 4000 حالة بفيروس كورونا خلال يوم واحد في اليوم الآخر”.

ومضى رئيس الوزراء باقتراح ضرورة وضع المزيد من الضباط والبروتوكولات لضمان عدم حدوث هذه التجمعات الكبيرة مرة أخرى.

وذكرت صحيفة تورنتو صن أن ضباط إنفاذ القانون أرسلوا إلى المنطقة في نهاية عطلة نهاية الأسبوع في محاولة لتفريق التجمعات.

ومع ذلك، هذه ليست المرة الأولى التي يحتاج فيها الضباط إلى تفريق التجمعات الكبيرة.

ففي الشهر الماضي، أصبحت حديقة Trinity Bellwoods  نقطة ساخنة بعد أن اجتمع المئات معًا في المساحات الخضراء.

اقرأ ايضاً:

انشر الموضوع

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع