فوائد المعيشة في المدن الصغيرة في كندا

فوائد المعيشة في المدن الصغيرة في كندا

كندا: هناك العديد من الفوائد للعيش في المدن الصغيرة في كندا، والتي تتمثل في جودة نوعية الحياة، والمعيشة بأسعار معقولة، والمنافسة الأقل في سوق العمل.

غالباً ما ينتقل الوافدون الجدد إلى المدن الكبيرة في كندا مثل تورنتو ومونتريال وفانكوفر بسبب وجود الحياة الاقتصادية والمجتمعية المزدهرة، و التي تسمح لهم بالحصول على أفضل الوظائف والخدمات، ومع ذلك، يمكن العثور على مثل هذه الخدمات في المدن الصغيرة أيضاً.

– النمو السكاني في المدن الكبيرة:

غالباً ما يؤدي تزايد السكان والهجرة إلى المدن الكبيرة إلى حدوث ضغط كبير في مجالات متنوعة مثل المنافسة على الوظائف عالية الجودة، وزيادة أسعار المنازل وتكاليف الإيجار، بالإضافة إلى الخدمات الاجتماعية والتعليمية والازدحام المروري.

ونتيجة لذلك، تصبح المدن الكبرى ذات تكلفة معيشة أعلى، ويصبح سوق العمل أكثر صعوبةً منه في المدن الصغيرة، وبصفتك وافداً جديداً يمكنك أن تقرر ما إذا كنت تريد العيش في مدينة كبيرة أو صغيرة، وقد تجد أن المدن الصغيرة ستوفر لك نفس المزايا وفرص العمل والخدمات الأساسية التي ستجدها في المدن الكبيرة.

– فوائد ومزايا المعيشة في المدن الصغيرة في كندا:

  1. قلة المنافسة في سوق العمل:

على اعتبار أن المدن الكبيرة محطة جذابة للعديد من الوافدين الجدد، فقد تجد أن المنافسة على الوظائف عالية جداً، لذا فإن المدن الصغيرة غالباً ما تشهد زيادة في فرص العمل عندما يغادرها السكان الحاليون أو يتقاعدون، وهذا يعني أن عدداً من المدن الصغيرة تتطلع لجذب الوافدين الجدد الذين يمتلكون مهارات العمل المناسبة لتلبية احتياجات التوظيف المتاحة.

بالطبع لا تكون الأجور مماثلة لما يمكنك الحصول عليه في المدن الكبيرة، لكن مناسبة لتكاليف المعيشة في تلك المدينة الصغيرة.

  1. انخفاض تكلفة المعيشة:

غالباً ما يعني العيش في مدينة صغيرة إمكانية الاستفادة من تكلفة المعيشة التي تكون أقل منها في المدن الكبيرة.

وبناءً على ذلك تكون الإدارة المالية للوافدين الجدد في المدن الصغيرة أفضل منها لدى أولئك الذين يستقرون في المدن الكبيرة.

وفي استطلاع Mercer عام 2019 لتكاليف المعيشة، تم تصنيف فانكوفر كأغلى مدينة في كندا، وتليها تورنتو في المرتبة الثانية.

ويعود ارتفاع تكاليف المعيشة في هاتين المدينتين بشكل رئيسي إلى ارتفاع أسعار المنازل ومعدلات الإيجار فيهما.

  1. جودة الحياة:

يمكن أن تكون الحياة ضمن المدن الصغيرة أكثر هدوءاً منها في المدن الكبيرة، وهذا يفيد الوافدين الجدد و المتطلعين للاندماج في المجتمع بسهولة أكبر، حيث يصبح بإمكانهم تعلم اللغة من خلال الاندماج مع المجتمع المحلي، وبإمكانك أن تقرر ما إذا كنت تفضل العيش في مدينة صاخبة وكبيرة أو مدينة صغيرة وأكثر استرخاءً.

– كيف تدعم المدن الصغيرة في كندا الوافدين الجدد؟

المدن الصغيرة في كندا بحاجة دائما إلى الوافدين الجدد، ولجذبهم أكثر والاحتفاظ بهم تقوم بالاستمرار في بناء مجتمعات حاضنة وداعمة للوافدين .

– هل تفكر في الانتقال إلى مدينة صغيرة؟

إليكم أربعة عوامل رئيسية يجب وضعها في الاعتبار عند اتخاذ القرار بالعيش ضمن مدينة صغيرة:

  1. ما هي الوظائف المتاحة ضمن المجتمع؟

من المهم جداً أن تعرف ذلك، فإن كانت الوظائف المتاحة لا تتطابق مع المهارات العملية الخاصة بك، فسوف تضطر إلى مغادرة هذه المدينة إن لم تعثر على عمل مناسب فيها.

وإليك بعض الأسئلة التي بإمكانك التفكير فيها بهذا الشأن:

ما هي الوظائف المتاحة لي ولزوجتي ؟

هل تتطابق خبرتي ومهاراتي مع الوظائف المتاحة ؟

ما هي الصناعات الرئيسية في المجتمع ؟

من هم أصحاب العمل الأساسيين في هذا المجتمع ؟

ما هي الوظائف المطلوبة بشكل كبير؟

ما هي خدمات التوظيف الموجودة للقادمين الجدد ؟

هل برامج التوجيه متاحة للقادمين الجدد ؟

هل هناك برامج لدعم رجال الأعمال المهاجرين ؟

ما هو معدل البطالة في المدينة ؟

  1. الدعم الثقافي الذي يقدمه المجتمع للقادمين الجدد ؟

غالباً ما يهتم المهاجرون بالنظر في الثقافة والحياة الاجتماعية الموجودة في المجتمع الذي يرغبون في الإقامة به، ويشمل ذلك وجود خدمات متوافرة بلغات مختلفة مثلاً.

كما تدرك المدن الصغيرة الفوائد الاقتصادية والثقافية والاجتماعية للترحيب بالوافدين الجدد فيها، وذلك لأن الدعم الذي يقدمه هؤلاء الوافدون في المدينة يخلق فائدة اقتصادية للمجتمع وخياراً جذاباً للعيش فيها.

والأسئلة التي بإمكانك النظر فيها في هذا الخصوص :

ما هي الأنشطة المتاحة لتعزيز التنوع الثقافي ؟

هل هناك تجمعات عرقية وجمعيات مهنية للقادمين الجدد؟

ما هو التنوع العرقي للمجتمع؟

ما هي نوعية الحياة في المدينة ( قائمة على التوتر أم الاسترخاء ، إمكانية الوصول إلى الطبيعة ، وجود مسارات خاصة بالدراجات وما إلى ذلك ) ؟

  1. ما هو الدعم الاجتماعي المتاح للقادمين الجدد ؟

إن توفر خدمات المهاجرين تفيد الوافدين الجدد في الاستقرار ضمن المجتمع الجديد، ويمكن أن تشمل هذه الخدمات تقديم المساعدة في: إجراء البحث عن وظيفة، كتابة سيرة ذاتية كندية، تسجيل الأطفال في المدارس، التقدم بطلب للحصول على برامج حكومية مختلفة، والعديد من الأنشطة الأخرى .

والأسئلة التي بإمكانك النظر فيها فيما يخص ذلك هي :

هل يقدم المجتمع خدمات تسوية لمساعدة القادمين الجدد على التكيف مع المجتمع ؟

ما نوع الخدمات المقدمة ؟

ما مدى سهولة الوصول إلى خدمات الوافدين الجدد؟

ما هي الرعاية الصحية المتاحة ؟ وهل يمكن العثور على طبيب للأسرة ؟

  1. ما هي البنية التحتية القائمة لمساعدة القادمين الجدد ؟

من المهم تقييم بعض المشاكل العملية في هذا الخصوص مثل : كيفية التنقل ضمن المجتمع والوصول إلى سكن بتكلفة مقبولة، بالإضافة للوصول إلى المرافق الترفيهية والمدارس و أماكن التسوق والمكتبات، ودور العبادة.

والأسئلة التي يجب وضعها في الاعتبار :

ما هي وسائل النقل العام المتاحة ؟ هل هناك نظام مواصلات جيد أم ستحتاج إلى شراء سيارة ؟

ما هي تكلفة السكن في المدينة أو البلدة ؟ وكيف تقارن بالمدن الكبرى في المقاطعة ؟

ما هو معدل وجود العقارات المتاحة للإيجار ؟

هل توجد مراكز مجتمعية ومرافق ترفيهية ؟

هل هناك مكتبات تقدم محتوى متعدد اللغات ؟

كما يوجد العديد من العوامل الأخرى التي قد تكون مهمة بالنسبة إليك، ولكن أن تجد مدينة صغيرة للعيش ضمنها يمكن أن يقدم لك العديد من الفوائد والدعم الذي تحتاجه للنجاح.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

أفضل صفقات أمازون

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 897 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع