“على أي نوع لقاح سأحصل الآن” تساؤلات العديد من السكان بعد تلقيهم الجرعة الأولى من استرازينيكا

اخبار كندا – أٌصيبت لتريسي لاغر التي حصلت على الجرعة الأولى من لقاح أسترازينكيا بصدمة كبيرة بعد أن أوقفت أونتاريو التطعيم باستخدام لقاح استرازينكيا، وقالت إنها لا تملك أدنى فكرة عن موعد الحصول على الجرعة الثانية.
وأضافت: “هل سأحصل على لقاح استرازينكيا، أو موديرنا أو فايزر، لست متأكدة متى وعلى أي نوع لقاح سأحصل”.
المرأة البالغة من العمر 49 عاماً هي واحدة من بين 66000 شخصاً آخر من سكان أوتاوا الذين اختاروا الحصول على لقاح استرازينكيا.
وأعلنت أونتاريو هذا الأسبوع عن توقف إعطاء الجرعات الأولى من لقاح استرازينكيا، بسبب مخاوف تتعلق بتخثر الدم النادرة والخطيرة.
وقالت لاغر: “لقد جعلني هذا الأمر حزينة للغاية، أعاني من تخثر الدم، وازداد قلقي الآن كثيراً”.
بدوره قال الطبيب ديل كالين طبيب الأمراض السارية والمعدية في مستشفى Joseph Brant: “يجب على كل شخص تلقى لقاح استرازينكيا، أن يكون حذراً بشأن الأعراض التي قد تظهر عليه”.
وأضاف الطبيب ديل إن مخاطر الحصول على اللقاح نادرة، لكنها قابلة للعلاج.
تشير الدراسات الصادرة عن المملكة المتحدة أن اللقاحات آمنة، لكن لها المزيد من الآثار الجانبية مثل التعب وآلام العضلات وأعراض تشبه الإصابة بالإنفلونزا.

اقرأ أيضاً: شرطة أوتاوا تمنع 2000 سائقاً من الدخول على حدود كيبيك

اكتشاف جثة مجهولة في نهر أوتاوا

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع