عضو في الكونجرس يُطالب بايدن باتّخاذِ “إجراءٍ أحادي الجانب” لإعادة فتح الحدود مع كندا

قال عضوٌ في الكونجرس الأمريكي، أنه اقترح على البيت الأبيض إعادة افتتاح الحدود من جانب واحد للكنديين، حيث أعلنت أوتاوا عن تمديدِ حظر السفر غير الضروريّ لشهر آخر.

و في مقابلة تم بثها يوم الأحد، قال النائب الديمقراطي Brian Higgins، أنه تحدث عن خطوةٍ لاتخاذ “إجراءٍ من جانب واحد” يسمح بدخول أولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل مع كبار المسؤولين هذا الأسبوع، إلا أنّ بعض الروتين البيروقراطي يمنع اتخاذ إجراءٍ سريع.
وأضاف Higgins: “هناك الكثير من البيروقراطية، ويبدو أنه لا أحد يتخذ قراراً بشأن هذا. لقد تحدثتُ مع أعلى المستويات في إدارة بايدن. هناك شخصان فقط يمكنهما تحقيق ذلك، رئيس الولايات المتحدة جو بايدن، ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو”.
وأردف: “عندما تُغلق الحدود في منتصف موسمٍ سياحي ثانٍ، فهذا سيُلحق الضرر بالكنديين والأمريكيين على حد سواء، دون وجودِ أي تصوّر واضحٍ عن خطةٍ خلال الثلاثين يوماً المقبلة، حيث يجب أن يبذلوا ما في وسعهم لفتح تلك الحدود، إما بشكل تدريجي، أو بشكل أكثر شمولاً. هذا ضرر رهيب”.
يوم الجمعة، غرّد وزير السلامة العامة الكندي Bill Blair على تويتر، مشيراً إلى أنه سيتم الكشف يوم الاثنين عن معلوماتٍ تتعلق بنهج الحكومة في الحجر الصحي، والاختبار التدريجي للمسافرين الذين تم تطعيمهم بالكامل.
و قال رئيس الوزراء “جاستن ترودو” في وقتٍ لاحق من ذلك اليوم، أن كندا يجب أن تصل لنسبة 75% من السكان الذين تم تطعيمهم بجرعةٍ واحدة من لقاح COVID-19، و 20% من اللقاحات الكاملة، قبل قيامها بتخفيف التدابير.

القيود المفروضة على الحدود الكندية الأمريكية، التي تحظر السفر غير الضروري – ولكنها تستثني تدفق التجارة، وكذلك العاملين في مجال الرعاية الصحية الحيوية، مثل الممرضات الذين يعيشون ويعملون على جانبي الحدود – ساريةٌ منذ ذلك الحين، في مارس/آذار 2020.

و قال Higgins أن هذه الخطوة هي “صفعةٌ على الوجه” لأفراد الأسرة المنفصلين، بعد إعلان المسؤولين قبل أسابيع عن إعفاءٍ من قيود السفر للاعبي دوري الهوكي الوطني NHL، من أجل عبور الحدود للمنافسة في تصفيات كأس Stanley.
وأضاف: “يحصل دوري الهوكي الوطني على إعفاءٍ غير معتمدٍ على العلم أو البيانات، فقط بناءً على جدول مباريات كأس Stanley، وهذا إجراءٌ تعسفيّ.

إنها حقاً صفعة على وجه العائلات التي انفصلت عن بعضها لمدة 15 شهراً، وللأشخاص الذين لم يتمكنوا من زيارة ممتلكاتهم والتمتع بها والحفاظ عليها خلال الأشهر ال15 الماضية، وهذه الصفعة ليست جيدة من حيث صلتها بالعلاقات الأمريكية الكندية”.

وفي مقابلة منفصلة، قال الرئيس والمدير التنفيذي لمجلس الأعمال الكندي، Goldy Hyder، أن تمديد الإغلاق “مخيبٌ للآمال للغاية، ويُظهر ضعفاً في التحضير”.
وأضاف: “يتم شهرياً تجديد هذه الاتفاقية. كنا نعلم أن هذا اليوم سيأتي، حيث سيتم تطعيم المزيد والمزيد من الناس، وسيريدون معرفة فوائد هذا التطعيم. إن استخدام عِباراتٍ مثل (نحن نعمل على) هو أمرٌ مقلق للغاية، ويقوّض ثقة الجمهور، ويضعف الثقةَ في الأعمال التجارية”.

بدوره غرّد Harley Finkelstein رئيس Shopify على “تويتر” حول هذا الموقف، قائلاً: “هذا قرارٌ خاطئٌ حُكماً. الآثار من الدرجة الثانية لهذا الأمر بالنسبة لكندا هائلة حقاً. إننا بحاجة لفتح الحدود للمسافرين الملقّحين بالكامل، على الفور”.

كما أكد Higgins أيضاً على حالة العمل لإعادة الافتتاح على وجه التحديد في Buffalo، منطقة Niagara Falls.
وقال: “إن نسبة الكنديين الذين يستخدمون مطار Buffalo Niagara الدولي، هي 30%. يقوم الكنديون بإنفاق 15 مليون دولاراً سنوياً على خدمات الرعاية الصحية في Buffalo، غرب نيويورك. كما أن لدينا امتيازان رياضيان احترافيان، وهما Buffalo Bills و Buffalo Sabers، بنسبة 20 إلى 25% من قاعدة المعجبين، وقاعدة شراء التذاكر، واللذان يوجدان في جنوب أونتاريو”.

واختتم حديثه قائلاً: “كل جانبٍ من جوانب اقتصادنا في Buffalo – غرب نيويورك، و جودة حياتنا، مرتبط بأونتاريو”.

The post عضو في الكونجرس يُطالب بايدن باتّخاذِ “إجراءٍ أحادي الجانب” لإعادة فتح الحدود مع كندا appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner