عامل في مركز رعاية يفارق الحياة وحيداً في منزله بسبب كورونا

في حدث قد لا يكون مُستغرباً، لكنه حتماً مُستهجناً، ومُستنكراً، قضى عامل في دار رعايةCHSLD Saint-Antoine ، وحيداً في شقته بـOld Quebec، متأثراً بإصابته بجائحةCOVID-19 .

فقد توفي أوسكار أنيبال رودريغيز (58 عاماً)، في كانون الثاني / يناير الجاري، بعدما أصيب بالوباء، أثناء عمله كمسؤول رعاية المرضى فيCHSLD St-Antoine ، وهو الدار الذي تمّ فيه إعطاء الجرعات الأولى من اللقاح في كندا، ولكن أفيد بأنّ رودريغيز لم يتم تطعيمه مثل الموظفين الآخرين.

ووفقاً للمعلومات المتوافرة، فإن إصابة رودريغيز أثبتت يوم 24 كانون الأول / ديسمبر، فعزل نفسه على الفور في شقته بـ”كيبيك القديمة”، لتتواتر الأخبار صبيحة 2 الجاري، عن وجوده جثة هامدة نتيجة لوعكته الصحية.

يُشار إلى أنّ رودريغيز كان قد فقد عمله كمنظّم أعمال عبر الكمبيوتر بسبب الوباء، لكنه لم ييأس وأعاد توجيه نفسه من خلال الاستجابة لنداء الحكومة، عبر الوصول إلى التدريب المعجّل بصفته مساعداً مُستفيداً في مركز فيربورغ للتدريب المهني هذا الصيف.

اشتراكات التلفزيون العربي

الموظفون مرعوبون

وفي CHSLD Saint-Antoine حيث عمل رودريغيز، تأثّر الموظفون بوفاة زميلهم الذي كان يعمل في الطابق الرابع، فسأل أحدهم: “لماذا لا يعطوننا جرعتنا الثانية من اللقاح الآن؟”.. بينما كشفت موظفة أخرى كان من المقرّر أن تتلقى جرعتها الثانية اليوم، عن تلقيها رسالة تخبرها بتأجيل موعد جرعتها إلى أجل لم يحدد.

The post عامل في مركز رعاية يفارق الحياة وحيداً في منزله بسبب كورونا appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1759 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع