طفرة غير مسبوقة في سوق العقارات و زبائن يدفعون 200 ألف دولار أكثر من السعر المطلوب !

لمدة عام حتى الآن ، سيطر الجنون على سوق العقارات ويكافح كل من المشترين والبائعين لمعرفة ما يجري في سوق شراء المنازل .

أسئلة كثيرة يطرحها سكان مقاطعة كيبيك منها: هل ستستمر الأسعار في الارتفاع؟ هل جنون السوق على وشك أن يتلاشى؟

هناك شيء واحد مؤكد ، وهو أن السوق مشتعل ، والتسوّق لشراء عقار بعيد كل البعد عن كونه نشاطاً ممتعاً هذه الأيام ، كما تشهد إحدى السيدات التي باعت منزلها مؤخراً : ” من غير السار حقاً البحث عن عقار في هذا الوقت. هناك الكثير من الناس يركضون نحو نفس النتيجة ” .

وتشرح ” ميلاني لوكلير” تجربتها في شراء عقار جديد بالقول إنها كانت تزيد عدد الزيارات وتقدّم عروض الشراء ، لكنها غادرت خالية الوفاض.

وقالت “لقد قدمت عروضاً بقيمة 80 ألف دولار أكثر من السعر المعلن عنه وتم رفضه. بصراحة ، إنها مثل لعبة القمار ”

” الكابوس” الذي شهدته ” ميلاني” هو أيضاً ” كابوس” للعديد من سكان كيبيك.

ففي مونتريال حيث انخفض العرض إلى النصف وزادت الأسعار بنسبة 28٪. في المتوسط ​​، ربحت المنازل 100000 دولار في قيمتها  في عام واحد فقط.

الحلّ بالنسبة للمشترين هو الصبر لأن السوق لا يظهر أي علامة على التراخي ، وفقًا لجنيفيف لانجفين ، وهي وسيطة عقارية في Royal LePage Altitude لشركة Langevin real estate.

وتشرح بالقول ” ما نشهده الآن هو اختلال التوازن بين العرض والطلب. لذا ، هناك عدد قليل جداً من العقارات في السوق (…) ، ولكن في الواقع هناك الكثير من المشترين “.

وأضافت ” ليس من غير المألوف أن أتلقى 22 عرضاً لشراء عقار وأن أكون قادرة على البيع بمبلغ يزيد عن السعر المطلوب بما يتراوح بين 100 و 150 و 200000  ألف دولار”.

The post طفرة غير مسبوقة في سوق العقارات و زبائن يدفعون 200 ألف دولار أكثر من السعر المطلوب ! appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner