زيادة نسبة تعاطي الحشيش في كيبيك بعد أن أصبح قانونيا

مونتريال – أشارت بيانات جديدة إلى أن تقنين وتسويق الحشيش أدى إلى زيادة عدد المتعاطين في كيبيك.
حيث أعلن معهد الإحصاء في كيبيك، هذا الأسبوع، عن نتائج دراسة جديدة، والتي كشفت عن استخدم واحد من كل خمسة أشخاص فوق سن 15 “20 في المائة” للحشيش في العام الماضي. وفي عام 2018 عندما دخل قانون القنب الفيدرالي حيز التنفيذ كانت النسبة تبلغ 14 في المائة.
ولوحظت الزيادة في تعاطي الحشيش بين جميع الفئات العمرية، باستثناء المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و17 عاما، حيث حدث انخفاض من 22 في المائة في عام 2018 إلى 19 في المائة في عام 2021.
كما أن أكبر مستخدمي للحشيش كانوا في الفئة العمرية من 21 إلى 24 عاما، حيث قال 43 في المائة منهم إنهم استخدموا القنب في عام 2021. وبشكل عام، كان الرجال “23 في المائة” أكثر استخداما من النساء “16 في المائة”.
بالإضافة إلى ذلك، فإن وباء كوفيد-19 الذي أثر على الصحة العقلية للعديد من الأشخاص من خلال التسبب في القلق ومشاعر العزلة، شجع على المزيد من تعاطي الحشيش. وأبلغ واحد من كل أربعة “24 في المائة” عن زيادة الاستخدام أثناء الأزمة.
اقرأ أيضا: 

شركة في كيبيك تحقق أرباحا هائلة بعد زيادة الإقبال على الحشيش 
شركة طيران كندية تقدم للمسافرين خصما يصل إلى 40% بمناسبة الربيع

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع