خباز فرنسي يضرب عن الطعام احتجاجاً على ترحيل طالب لجوء

أخبار العرب في أوروبا- وسائل إعلام فرنسية

ستيفان رافاكلي خباز في بلدة بيزانسون بشرق فرنسا، دخل في إضراب عن الطعام منذ 3 كانون الثاني/ يناير احتجاجًا على التخطيط لترحيل تلميذه شاب غيني تم رفض طلب لجوئه، والذي كان يعمل عنده في المخبز، لذلك تم تقديم التماس وطلب عمدة البلدية من وزارة الداخلية إلغاء ترحيله.

العريضة التي أطلقها ستيفان رافاكلي تبدو وكأنها صرخة من القلب.  “ساعدنا في إنقاذ خبازنا المتمرس من طرده من المنطقة!”، وتم جمع  أكثر من 130 ألف توقيع.

على الرغم من الإغراءات المستمرة من المأكولات الطيبة الموجودة في مخبز “Huche à Pain” في بلدة بيزانسون، يقول رافاكلي إنه لم يأكل منذ منتصف ليل الأحد وسيواصل الكفاح من أجل موظفه.

اشتراكات التلفزيون العربي

وقال الرجل البالغ من العمر 50 عامًا: “أخبرني طبيبي أنني في حالة هشة، لكنني لا أهتم. أعرف أنني على حق”، مضيفًا أن لديه تاريخًا من مشاكل الدورة الدموية في رئتيه.

قضى رافاكلي أكثر من عام في تدريب تلميذه الطفل الجيد Laye Fodé Traoré – “” – الذي تولى توليه عندما كان مراهقًا في سبتمبر 2019 بعد وصوله إلى فرنسا وهو قاصر غير مصحوب بذويه.

لكن بعد أن بلغ 18 عامًا مؤخراً، تم إبلاغ الشاب الغيني بأنه يواجه إعادته إلى وطنه في غرب إفريقيا.

وكتبت رئيسة بلدية بيزانسون ، آن فيغنو ، إلى وزير الداخلية جيرالد دارمانين تطلب الرأفة ، قائلة في رسالتها إن “الرغبة في طرد هذا الخباز المستقبلي غير مفهومة”.

وسينظر استئنافه ضد أمر الترحيل في 26 كانون الثاني/ يناير في محكمة العدل في بيزانسون.

وفي عام 2019، رحلت فرنسا حوالي 24000 شخص.  وحصل حوالي 140 ألف شخص على صفة لاجئ، من بينهم 5000 من غينيا، بينما حصل 113 ألف أجنبي على الجنسية الفرنسية، وفقًا لأرقام وزارة الداخلية الفرنسية.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1759 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع