“جثة متعفنة” .. الشرطة الألمانية تعثر على سوري مقتولا داخل شقته

أخبار العرب في أوروبا- ألمانيا

أفادت تقارير صحافية ألمانية خلال الأيام الماضية، أن الشرطة في مدينة كولونيا في ولاية “شمال الراين-فيستفالن” غرب ألمانيا، عثرت على جثة رجل سوري متعفنة داخل منزله، في وقت تشير الدلائل إلى أن أحد أقاربه يقف وراء الجريمة.

وفي سياق حيثيات القضية فإن جيران الضحية اتصلوا بالشرطة بعد مرور وقت طويل على غياب الرجل السوري، حيث انطلقت الشرطة رفقة رجال الإطفاء بتاريخ الـ25 مارس/ آذار الماضي، وبعد دخول المنزل تم العثور على جثة رجل متعفنة، ما يشير إلى أن الوفاة حدثت منذ فترة.

وسائل إعلام ألمانية قالت إنه بعد تشريح الجثة في اليوم التالي، تمكن الأطباء الشرعيون من تحديد هوية المتوفى وتعود لـ”فهد عبد الهادي العجيلي” ينحدر من مدينة الرقة في شمال شرق سوريا، ويبلغ من العمر 40 عاما.

اشتراكات التلفزيون العربي

كما تؤكد المصادر بأن التحقيقات تشير إلى أن وفاة الرجل جاءت نتيجة استخدام آلات حادة والاشتباه بارتكاب جريمة قتل عمد، وذلك لوجود آثار جروح كانت واضحة في رقبة ورأس الضحية.

اقرأ أيضا: وفاة لاجئ سوري بعد تلقيه قرارا بسحب إقامته في الدنمارك وترحيله إلى بلده

وأشارت المصارد إلى أن الشرطة الألمانية شكلت مجموعة بحث في مسرح الجريمة، حيث وجد المحققون عددا كبيرا من الآثار التي مكنت من العثور العديد من الدلائل التي أوصلتهم إلى الجاني.

وأضافت أنه يوم الخميس الماضي الاول من الشهر الجاري، اعتقلت الشرطة شخصا سوريا  بمدينة “مونشنغلادباخ” يبلغ من العمر 28 عاما للاشتباه في قيامه بقتل الرجل. ولم تكشف الشرطة عن هوية المعتقل لكنها أشارت إلى أنه أحد أقارب الضحية.

وحتى الآن لا تزال ملابسات الجريمة غير واضحة، كذلك لم يقدم المكتب المدعي العام والشرطة أي معلومات إضافية، بانتظار الكشف عن المزيد من التفاصيل حول دوافع الجريمة.

The post “جثة متعفنة” .. الشرطة الألمانية تعثر على سوري مقتولا داخل شقته appeared first on arab europe.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع