جامعة ماكجيل في مونتريال تصدر تحذيرا للطلاب بسبب التضامن مع فلسطين

مونتريال – تهدد إدارة جامعة ماكجيل في مونتريال بإنهاء اتفاقية مع اتحاد الطلاب الجامعيين من شأنها أن تحجب تمويلها، بعد أن تبنى اتحاد الطلاب سياسة التضامن مع فلسطين في استفتاء داخل الحرم الجامعي هذا الأسبوع.
من جهته، يقول رئيس اتحاد الطلاب بجامعة ماكجيل “SSMU” إنه يدعم “إرادة الهيئة الطلابية والتصويت الديمقراطي”، ويؤكد أن تهديد الإدارة يقوض استقلالية SSMU.
في الوقت نفسه، تقول إدارة الجامعة إنها تعتبر استفتاء SSMU للتضامن مع فلسطين غير متوافق مع دستور SSMU.
حيث قالت المتحدثة باسم الجامعة، سينثيا لي: “ستؤدي المبادرة الحالية من قبل SSMU إلى الاستقطاب الذي يعزز ثقافة النبذ ​​وعدم الاحترام على أساس هوية الطلاب أو المعتقدات الدينية أو السياسية، وهذا يتعارض مع القيم الأساسية للجامعة المتمثلة في الإدماج والتنوع والاحترام ولن يتم التسامح معها”، مضيفة أن الإدارة تبحث في مزاعم حدوث مخالفات في عملية التصويت، وفقا لـ montrealgazette.
كما ذكرت: “إذا لم تتخذ قيادة SSMU إجراءات تصحيحية سريعة ومناسبة، بما يتفق مع التزامات SSMU بموجب مذكرة الاتفاق مع الجامعة، فإن الجامعة ستنهي الاتفاقية”.
وتنص سياسة التضامن مع فلسطين، التي يسري مفعولها لمدة خمس سنوات، على مقاطعة وسحب الاستثمارات من جميع الشركات والمؤسسات المتواطئة في الفصل العنصري الاستيطاني الاستعماري ضد الفلسطينيين، وتشكيل لجنة تضامن مع فلسطين مع أعضاء منظمة التضامن من أجل حقوق الإنسان الفلسطينية، وإدانة حملات المراقبة أو التشهير ضد الطلاب الفلسطينيين والمؤيدين لفلسطين، بالإضافة إلى إصدار بيان عام واحد على الأقل كل فصل دراسي لإعادة تأكيد تضامن SSMU مع الطلاب الفلسطينيين ومع التحرر الفلسطيني من الفصل العنصري الاستيطاني الاستعماري.
في المقابل، أدانت منظمة B’nai Brith السياسة وحثت ماكجيل على حجب التمويل عن SSMU.
تجدر الإشارة إلى أن SSMU هي هيئة منتخبة تمثل حوالي 24000 طالب جامعي في ماكجيل.
وصوتت هيئة الطلاب بنسبة 71.1 في المائة لصالح سياسة التضامن مع فلسطين يوم الاثنين.
كما قال دارشان دارياناني، رئيس SSMU، إن الاتحاد لا ينتهك دستوره، ولكن “مسؤوليتنا هي حماية قضايا حقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية والدفاع عنها.. هذه الالتزامات مكرسة بعمق في دستورنا”.
وأضاف: “على الرغم من ضغوط إدارة ماكجيل، لن نتنحى.. سنفعل كل ما في وسعنا للدفاع عن هذه السياسة المعتمدة ديمقراطيا وتنفيذها”.
يذكر أن اتفاقية SSMU مع الجامعة تمكن اتحاد الطلاب من تحصيل الرسوم من الطلاب لتغطية نفقات التشغيل ودفع الأندية والأنشطة. وتسمح الاتفاقية أيضا لـ SSMU بإدارة الأندية والأنشطة خارج مبنى الحرم الجامعي باسم McGill.
اقرأ أيضا: 

كندا تصدر رقما قياسيا من تصاريح الدراسة للطلاب الدوليين.. وهذه أكثر 10 دول مصدرة للطلاب
وظائف شاغرة للطلاب في Revenu Québec براتب يصل إلى 26.96 دولارا في الساعة

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع