ثمانية مدن كندية تشهد انخفاضا في الإيجارات مؤخراً.. فهل تفكر في الانتقال إليها؟

رغم الارتفاع الكبير الذي تشهده معظم المدن الكندية الكبيرة، إلا أن هناك عدة مدن كندية شهدت انخفاضا بالفعل في الإيجارات السكنية منذ نوفمبر الماضي.
ووفقاً لتقرير الإيجارات في كندا الذي أعدته ونشرته منصة Zumper في 15 ديسمبر، لم ترتفع الأسعار من أكتوبر حتى نوفمبر في بعض المدن الكندية بالنسبة لغرف النوم الواحدة.
وسجّلت أبوتسفورد في بريتش كولومبيا الانخفاض الأكبر، فبلغ متوسط إيجار شقة بغرفة نوم واحدة 1400$، بنسبة انخفاض 4.8%، وانخفضت الإيجارات في وينيبيغ بنسبة 4.7% لتقارب الأسعار فيها الـ1000$، أما في أونتاريو، فوصلت إيجارات غرف النوم الفردية إلى 1150$ بنسبة انخفاض بلغت 3.4%.
كيتشنر أيضاً كان لها نصيب من ذلك بمتوسّط إيجار وصل إلى 1490$، لتليها لندن أونتاريو بسعر 1280$، ثمّ إدمنتون بسعر 930$، ثمّ كيبيك بسعر 920$، وأخيراً ريجينا بسعر890$.
وبقيَت ثلاث مدن من أصل 23 في قائمة Zumper محافِظة على أسعار الإيجارات، وهي مونتريال بتكلفة 1350$، وكينغستون بتكلفة 1340$، وفانكوفر بتكلفة 2100$ لغرفة النوم الواحدة لتظلّ  بذلك المدينة الأغلى في كندا من ناحية الإيجارات.
في المقابل، سلَكتْ بعض المدن اتجاهاً تصاعدياً في أسعار الإيجارات، إذ بلغت ىنسبة الارتفاع في تورنتو 2.8%، ووصل إيجار غرفة النوم الواحدة هناك إلى 1850$، لتكون بالمرتبة الثانية بعد فانكوفر بغلاء الأسعار، تليها فيكتوريا في بريتش كولومبيا بزيادة قدرها 4.8% وتكلفة تصل إلى 1760$.
كيلونا أيضاً من المدن التي شهدت أسعارها ارتفاعاً، فوصل متوسط الإيجار هناك إلى 1720$ بنسبة زيادة بلغت 3%، وتأتي باري أخيراً في ترتيب المدن الخمسة الأغلى في كندا بتكلفة إيجار 1700$ للغرفة الواحدة ومعدّل زيادة 4.9%.
اقرأ أيضاً: دراسة جديدة: زيادة أسعار المنازل في كندا بنسبة 10.5% خلال 2022.. وثلاث مدن ستشهد الزيادة الأكبر

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع