تورنتو وبرامبتون يدعوان باقي المدن الكندية لخوض معركة قانونية ضد قانون الرموز الدينية في كيبيك

أعلن عمدة تورنتو جون توري، أن مجلس المدينة سيصوّت لاقتراح دعم المعركة القانونية ضد القانون 21 في كيبيك، والذي يقضي بمنع بعض الموظفين من ارتداء الرموز الدينية أثناء العمل.
وقال توري عبر تويتر إنه يعارض شخصياً القانون 21، وسيطلب من مجلس المدينة المساعدة في تمويل الحملة ضده.
ويأتي ذلك بعد نشر باتريك براون عمدة برامبتون، رسالة إلى عُمَدِ المدن الكندية جميعها لجمع مصادر مالية لمواجهة القانون في المحكمة.
تروي قال إنه يقف مع براون، وشجّع باقي المدن الكندية للمشاركة في هذه المواجهة ودعم الميثاق الكندي للحقوق والحريات.
وشهدت كيبيك الأسبوع الماضي احتجاجا ضد تطبيق القانون على فاطمة أنفاري، المعلمة في مدرسة ابتدائية في تشيلسي كيبيك وإبعادها عن صفّها لارتدائها الحجاب.
وعارض رئيس الوزراء جاستن ترودو القانون قائلاً: “لا أجد من الحرية خسارة أحد لعمله بسبب انتماءاته الدينية”
من جهته دافع حاكم كيبيك فرانسوا ليغو عن القانون مصرّاً على تطبيق القانون، مؤكدا أن المدرسة ارتكبت خطاً بتوظيف فاطمة أنفاري.
اقرأ أيضاً: سينغ يدعم التدخل الفيدرالي في الطعن القضائي ضد قانون الرموز الدينية في كيبيك

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع