تقرير: كليات أونتاريو تعتمد على الرسوم الدراسية للطلاب الدوليين

اخبار كندا – تشير أحدث البيانات إلى أن الكليات في أونتاريو تعتمد بشكل كبير على الرسوم الدراسية للطلاب الدوليين.
حيث قالت المدققة العامة في أونتاريو، بوني ليسيك، هذا الأسبوع إن 68 في المائة من إجمالي عائدات الرسوم الدراسية للكليات العامة في المقاطعة تأتي من الطلاب الدوليين.
وكتب بوني في تقرير جديد حول هذا الموضوع: “التمويل الإقليمي المباشر لكل طالب جامعي محلي في أونتاريو لعام 2018/19 هو الأدنى في كندا”، لافتة إلى الاعتماد الكبير على الطلاب الدوليين لدعم تكاليف تعليم الطلاب المحليين والنفقات الإدارية والرأسمالية للكليات.
وتجدر الإشارة إلى أن رسوم الطلاب الدوليين أعلى بكثير بمقدار خمسة أضعاف من تلك المفروضة على الكنديين، وفقا للتقرير.
كما تستشهد الكليات بنقص في التمويل من حكومة المقاطعة، مما يعني أنها لن تكون قادرة على العمل بدون الرسوم الدراسية الباهظة المفروضة على الطلاب الدوليين.
ويشير التقرير أيضا إلى أن الكليات العامة في المقاطعة شهدت انخفاضا بنسبة 15 في المائة في التحاق الطلاب المحليين في 2020-21 مقارنة بـ 2012-13، مقابل نمو بنسبة 342 في المائة في تسجيل الطلاب الدوليين في نفس الفترة الزمنية.
ويخلص التقرير إلى أن “الحكومة تفتقر إلى استراتيجية رسمية وشاملة للتخفيف بشكل كافٍ من المخاطر التي يشكلها هذا الاعتماد الكبير على التحاق الطلاب الدوليين بقطاع الكليات الحكومية”.
بالإضافة إلى ذلك، لا تراقب الحكومة طلبات الطلاب للبرامج التي يكثر فيها الاشتراك للتأكد من استمرار الطلاب المحليين في الوصول إلى الكليات العامة.
اقرأ أيضا: 

المسافرون جوا الذين تلقوا التطعيم قد ينتظرون أياما في الحجر الصحي بعد وصولهم إلى كندا
معلومات عن الدراسة في كندا وشروطها وتكاليفها في الجامعات الأعلى تصنيفا

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع