تفشي إنفلونزا الطيور في مزرعة رابعة للدواجن في كيبيك

أكدت وكالة فحص الأغذية الكندية تفشي أنفلونزا الطيور في مزرعة رابعة للدواجن في كيبيك.
نتيجة لذلك أخذ عدد حالات أنفلونزا الطيور في كيبيك بالازدياد، حيث تأثرت أربع مزارع دواجن بالفيروس حتى الآن.
أكدت وكالة التفتيش على الأغذية الكندية يوم الأحد أن أحدث حالة من سلالة إنفلونزا الطيور H5N1 شديدة العدوى اكتُشفت في قطيع في ليس سورس، كيبيك، على بعد حوالي 190 كيلومتراً شرق مونتريال.
بينما تتركز حالات تفشي المزارع الأربعة في منطقة إستري، شرق مونتريال، بما في ذلك في مزرعة بط تجارية أعلنت عن أول حالة لها الأسبوع الماضي.
إلى جانب ذلك، تؤكد الوكالةأن المنشآت المتأثرة خضعت للحجر الصحي، وتوصي المزارع الأخرى في المنطقة بزيادة إجراءات الأمن البيولوجي.
جدير بالذكر أن أولى حالات إنفلونزا الطيور في كيبيك اكتشفت في الأوز البري في وقت سابق من هذا الشهر، وأبلغت عدة مقاطعات أخرى عن تفشي المرض في التجمعات البرية والمحلية.
يوجد فيروس H5N1 بشكل شائع في الطيور المائية البرية، ولكنه يمكن أن يسبب مرضاً خطيراً ويؤدي إلى الوفاة بين السكان المحليين.
في حين أنه يمكن أن ينتقل إلى البشر في حالات نادرة، إلا أن وكالة التفتيش تقول إن إنفلونزا الطيور ليست مصدر قلق كبير على الصحة العامة للأشخاص الأصحاء الذين ليسوا على اتصال منتظم بالطيور المصابة.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع