تفاصيل ميزانية كيبيك الخاصة بدعم الإسكان والسيارات الكهربائية وكبار السن

إليك المزيد من تفاصيل الميزانية الجديدة التي قدمتها حكومة فرانسوا لوغو للسنة الجديدة ، وخاصة فيما يتعلق بأزمة الإسكان والرعاية الصحية ودعم كبار السن والسيارات الكهربائية .

لا أستطيع شراء منزل ، والإيجارات مرتفعة. هل يوجد ما يمكن مساعدتي في هذا الموضوع؟

خصصت الميزانية أموالاً لإنشاء وحدات سكنية ميسورة التكلفة ودعم الإيجار ، لكنها أقل بكثير مما تقول مجموعات الإسكان أن المقاطعة بحاجة إليه.

فعلى سبيل المثال ، خصصت الميزانية 100 مليون دولار لبناء 1000 وحدة سكنية ميسورة التكلفة على مدى 5 سنوات في جميع أنحاء المقاطعة.

إلا أن اتحاد بلديات كيبيك (UMQ) قال إن المقاطعة بحاجة إلى 13400 وحدة سكنية بأسعار معقولة، أي أكثر من 13 ضعف ما أعلنته الحكومة.

اشتراكات التلفزيون العربي

كما خصصت الميزانية أموالاً لدعم الإيجار ، بإجمالي 69 مليون دولار على مدى السنوات الخمس المقبلة ، لكنها لن تكون متاحة لمعظم سكان كيبيك.

ويستهدف هذا البرنامج أولئك الذين يمرون بأزمة ، مثل الأشخاص الذين يعانون من التشرد أو النساء الهاربات من العنف المنزلي.

فيما يلي كيفية عمل الدعم:

أولاً ، ستحتاج إلى تقديم طلب إلى مكتب الإسكان المحلي في منطقتك. وإذا تم قبولك ، سيتعين عليك فقط دفع 25٪ من دخل أسرتك كإيجار. وستغطي الحكومة الفرق بين هذا المبلغ والإيجار الفعلي مهما بلغت قيمته لمدة تصل إلى 5 سنوات.

مع العلم أن هذا البرنامج ليس الأول من نوعه، حيث يوجد بالفعل ما يقارب 42000 من هذه الأسر المدعومة، وتوفر ميزانية 2022-2023 إعانات إلى 2200 أسرة أخرى في جميع أنحاء المقاطعة.

وبالنسبة لشراء العقارات، تشير الميزانية إلى أنه بعد بلوغ الذروة في عام 2021 ، سيظل الوصول إلى ملكية المنازل مقيداً بسبب ارتفاع الأسعار وزيادة أسعار الفائدة. ومع ذلك، لا يوجد شيء في الميزانية لمعالجة ذلك.

ماذا عن سعر الوقود؟ ماذا لو كنت أرغب في التحول إلى سيارة كهربائية؟

في حال كنت تتمنى انخفاض أسعار الوقود، فستصاب بخيبة أمل نظراً لعدم وجود تخفيضات في ضريبة الوقود في المقاطعة.

وإذا كنت ترغب في الاستغناء عن الوقود بشكل كامل وشراء سيارة كهربائية، فالمقاطعة ما زالت تقدم خصماً لكنه أقل مما كان عليه من قبل. حيث سينخفض ​​هذا المبلغ إلى 7000 دولار على السيارة الكهربائية الجديدة اعتباراً من 1 أبريل/ نيسان، بعد أن كان 8000 دولار في السابق.

وفي الوقت نفسه، سينخفض الخصم إلى 5000 دولار فقط على السيارات الهجينة الجديدة الموصولة بالكهرباء بعد أن كان 8000 دولار.

وبيّنت الحكومة أنها خفضت الخصم لأن السيارات الكهربائية أصبحت أرخص حالياً مما كانت عليه من قبل نظراً لأن شعبيتها تزداد.

وفي غضون ذلك، لم تتضمن الميزانية أي خصومات لرواد وسائل النقل العام. فمثلاً، ليس هناك خصم لتكلفة التصريح الشهري.

وعلى الرغم من ذلك، ستضخ المقاطعة والحكومات الفيدرالية بشكل مشترك 393 مليون دولار إضافية لدعم وكالات النقل العام في جميع أنحاء المقاطعة أثناء تعافيها من الوباء خلال العام المقبل، لكن من غير الواضح ما إذا كان سيتم نقل أي مدخرات إلى المستخدمين.

هل سيتم إصلاح نظام الرعاية الصحية أخيراً؟

لا يوجد الكثير من التفاصيل في الميزانية عندما يتعلق الأمر بنظام الرعاية الصحية بشكل عام.

ويعود السبب في ذلك إلى اقتراب إجراء إصلاح شامل للنظام ، لكن سيتم الإعلان عنه من قبل وزارة الصحة في وقت لاحق ، أي أن الوجهة الأخيرة لهذه الأموال غامضة إلى حد ما في الوقت الحالي.

يُذكر أنه يجب أن تكون هناك زيادة سنوية في الإنفاق بنحو 5٪ فقط للحفاظ على مستوى الخدمة الحالي للنظام الصحي. إلا أن هذه الزيادة ستكون 6.3٪ هذا العام.

لكنها لن تدوم، حيث سينخفض ​​هذا الرقم إلى 4.5٪ خلال السنوات القليلة المقبلة.

وجادل وزير المالية Eric Girard بأن الزيادة ستمثل المزيد من الأموال بشكل عام ، لأن الحكومة تعمل على زيادة التمويل الإجمالي للنظام في الوقت الحالي.

ومع ذلك، هناك أموال مخصصة لبرامج محددة. فعلى سبيل المثال ، تم تخصيص 21 مليون دولار لإنشاء 15 عيادة طويلة الأمد لـ COVID على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

وأضافت الحكومة 72 مليون دولار على مدى السنوات الخمس المقبلة لتمويل برامج الإنجاب بمساعدة طبية ، مثل الإخصاب في المختبر أو التلقيح الاصطناعي.

 هل ستساعد الحكومة كبار السن أم ستعالج أزمة الرعاية طويلة الأمد؟

خصصت الحكومة المزيد من الأموال لكل من الرعاية المنزلية ودور الرعاية طويلة الأجل.

وبالنسبة لكبار السن في المباني السكنية ، سيتضاعف الحد الأقصى للإيجار المؤهل للحصول على ائتمان ضريبي للرعاية المنزلية ، من 600 دولار إلى 1200 دولار.

أما إذا كنت تستخدم خدمات منزلية، مثل توظيف شخص لمساعدة أحد الوالدين المسنين المصاب بالخرف، ستوسع الحكومة الإعفاء الضريبي لهذه الخدمات أيضاً. علماً أنها كانت تغطي 35٪ فقط من التكاليف في السابق.

وسترتفع هذه النسبة بمقدار 1٪ كل عام ، لتصل إلى 40٪ في عام 2026.

وفي الوقت نفسه، ستخصص الحكومة 1.5 مليار دولار لفتح منازل جديدة لكبار السن وأنواع بديلة من الرعاية السكنية لأولئك الذين لا يستطيعون البقاء في المنزل.

وبالنسبة إلى CHSLDs ، أكّدت الميزانية أن الوباء كشف عن عدد من المشاكل في البيئات السكنية، خاصةً في CHSLDs الخاصة غير الممولة.

وسيكون هناك 129 مليون دولار إضافية لجعل خدماتهم أكثر انسجاماً مع معايير رعاية النظام العام.

ماذا لو شهدنا موجة أخرى من COVID-19 ؟

خصصت الحكومة 1.7 مليار دولار في حالة حدوث “تغيير في الوضع الوبائي” في العام المقبل ، رغم أنها ستحتاج إلى موافقة مجلس الخزانة لاستخدامه.

ويشمل ذلك تمويل حملة تلقيح جديدة ، في حال تبين أننا جميعاً بحاجة إلى جرعة أخرى. بالإضافة إلى وجود أموال لشراء المزيد من الاختبارات المنزلية وتوسيع سعة المستشفى حسب الحاجة.

وهناك مبلغ منفصل قدره 48 مليون دولار مخصص “لنشر مبادرات الوقاية والصحة العامة”، أي لتحسين الاستجابة للأوبئة في المستقبل.

The post تفاصيل ميزانية كيبيك الخاصة بدعم الإسكان والسيارات الكهربائية وكبار السن appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع