ترودو: إغلاق معبر روكسهام الحدودي لن يوقف وصول اللاجئين إلى كندا

اخبار كندا – قال رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، إن إغلاق معبر روكسهام الحدودي غير الرسمي لن يوقف وصول طالبي اللجوء إلى كندا.
وأوضح اليوم الخميس أنه إذا أغلقت الحكومة المعبر الحدودي في جنوب كيبيك، فإن المهاجرين غير الشرعيين سيعبرون حدود كندا الطويلة من مكان آخر.
يأتي هذا بعدما دعا رئيس حكومة كيبيك، فرانسوا لوغو، ترودو يوم الأربعاء إلى إغلاق المعبر، قائلا إن المقاطعة ليس لديها القدرة على رعاية المهاجرين بينما ينتظرون معالجة طلبات اللجوء.
بدوره، يقول ترودو إن المفاوضات تتقدم مع الولايات المتحدة لتغيير اتفاقية الدولة الثالثة الآمنة، التي تسببت في اتجاه اللاجئين إلى المعابر غير الرسمية.
وبموجب اتفاقية الدولة الثالثة الآمنة، والتي دخلت حيز التنفيذ في عام 2004، تعترف كل من كندا والولايات المتحدة ببعضهما البعض كملاذ آمن لطلب اللجوء والحماية، و هذا يعني من الناحية العملية أنه يمكن لكندا رفض أي لاجئ محتمل يصل إلى موانئ الدخول البرية الرسمية على طول الحدود الكندية الأمريكية لأنه يجب على هذا اللاجئ متابعة طلب اللجوء في الولايات المتحدة، حيث وصل أولا.
وهذا ما يدفع طالبي اللجوء إلى استخدام طريق روكسهام لأنه ليس معبرا رسميا للدخول.
تجدر الإشارة إلى أن الشرطة الكندية اعترضت 7013 طالب لجوء عبروا بشكل غير نظامي إلى كيبيك من الولايات المتحدة منذ بداية العام.
اقرأ أيضا: 

وزير الهجرة الكندي يكشف موعد عودة أوقات معالجة الطلبات إلى طبيعتها.. ويلمح إلى تغييرات قادمة
تحذير من ارتفاع الهجرة غير الشرعية على الحدود الكندية الأمريكية.. والسبب

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع