بعد 5 سنوات على اختفائها .. العثور على رفات شابة ببريتش كولومبيا

اخبار كندا – عثر المحققون في بريتش كولومبيا على رفات شابة بعد مرور 5 أعوام على اختفائها ووجهوا تهمة القتل لصديقها.
حيث قال أحد أفراد أسرة الضحية لقناة CTV News يوم الإثنين إن المحققين أبلغوهم بالعثور على رفات أشلي ماري سيمبسون، التي شوهدت آخر مرة في فيرنون، في بريتش كولومبيا في أبريل 2016.
ونتيجة للتحقيق في وفاة الشابة البالغ من العمر 32 عامًا ، وجهت إلى ديريك لي ماثيو فافيل البالغ من العمر 39 عاما تهمة القتل العمد من الدرجة الثانية.
ووفقًا للمحققين، من المقرر أن يمثل الرجل البالغ من العمر 39 عامًا أمام المحكمة في كاملوبس في بريتش كولومبيا في وقت لاحق من هذا الأسبوع ولا يزال قيد الاحتجاز.
وقالت عائلة سيمبسون التي تقيم في أونتاريو لقناة CTV News إنه عنذ اختفاء ابنتهم كانت على علاقة مع فافيل مشيرة إلى أنهما كانا يعيشان معا في مقطورة وكانا يختلفان طوال الوقت.
وقال جون سيمبسون والد الفتاة إن المحققين من بريتش كولومبيا سافروا إلى أونتاريو لنقل هذا الخبر المؤلم لهم، وتكلم معبراً عن شعوره عند تلقي نبأ العثور على رفات ابنته: “بصفتي أبًا يمكنني أن أقول لك لا يمكن لأي شخص أن يكون مستعدًا للأخبار التي تفيد بأن ابنتهم قد قُتلت وتركت لتتعفن على الأرض، ولكننا ممتنون لأنها ستعود إلينا حتى يمكننا أخيرا دفنها في مكان يمكن لعائلتها وأصدقائها زيارتها “.

اقرأ أيضاً: إصابة 7 أشخاص في حادث اصطدام 9 سيارات وحافلة ببريتش كولومبيا

العثور على جثة متفحمة داخل سيارة محترقة ببريتش كولومبيا

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشتراكات التلفزيون العربي

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع