بريطانيا.. رفع مستوى التأهب وتقرير يتحدث عن سيناريو مخيف بسبب متحور “أوميكرون”

أخبار العرب في أوروبا – بريطانيا

بناء على توصية من كبار المسؤولين الطبيين للحد من الانتشار السريع لمتحور أوميكرون، أعلنت السلطات البريطانية اليوم الأحد، رفع درجة التأهب لمواجهة جائحة كورونا إلى “المستوى 4” من “المستوى 3”.

وذكر بيان صادر عن الحكومة البريطانية جاء فيه “الأدلة المبكرة تظهر أن أوميكرون ينتشر أسرع بكثير من دلتا، وأن درجة حماية اللقاح ضد أوميكرون قد انخفضت”.

ورفع درجة التأهب إلى “المستوى 4” يعني أن السلطات الصحية تعتقد أن معدلات انتقال العدوى مرتفعة وتضغط على خدمات الرعاية الصحية في البلاد.

يأتي هذا في وقت رصدت بريطانيا، الأحد، 1239 إصابة جديدة بمتحور “أوميكرون” لفيروس كورونا، ليرتفع بذلك إجمالي الحالات في المملكة المتحدة من هذه السلالة إلى 3 آلاف و137 حالة.

اشتراكات التلفزيون العربي

وقالت وسائل إعلام محلية إن من بين الحالات الجديدة، 1196 حالة تم تسجيلها في إنجلترا، و38 حالة في أسكتلندا، و5 حالات في أيرلندا الشمالية، بينما لم يتم تسجيل حالات إصابة جديدة في ويلز.

مع هذه التطورات جاء تقرير نشرته جامعة “لندن كوليدج”، الأحد، كشفت فيه عن وجود سيناريوهين، إحداهما متفائل والآخر متشائم، لتطور جائحة فيروس كورونا في بريطانيا ابتداء من 1 ديسمبر/ كانون الأول الجاري إلى 30 أبريل/ نيسان القادم، مشيرة إلى أنه مع انتشار متحور “أوميكرون” قد يؤدي إلى نمو مخيف لعدد الإصابات والوفيات الجديدة في حال تم السيناريو المتشائم.

ووفقا للتقرير فإن السيناريو الأول يقضي بأن مناعة سكان البلاد ستكون مرتفعة وستحافظ اللقاحات على فعاليتها. وفي هذه الحالة قد يبلغ عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا ألفي شخص يوميا، فيما سيزداد إجمالي عدد المصابين الذين يتم نقلهم إلى المستشفى إلى 175 ألف شخص. وبينهم قد تصل حصيلة الضحايا إلى نحو 27 ألف شخص.

اقرأ أيضا: بريطانيا تعلن تطبيق الخطة B لمواجهة الجائحة

وحال تحقق السيناريو المتشائم قد يتضاعف عدد الناس الذين يحتاجون إلى المساعدة الطبية، مقارنة مع مؤشرات يناير/ كانون الأول عام 2021، حيث وسيبلغ عدد حالات الاستشفاء 492 ألفا والوفيات 74,8 ألف.

وتعتقد أحد أهم المشاركين في التقرير، “روزانا بيرنارد” أنه سيكون اتخاذ الاجراءات المعتدلة حال تطور الوباء وفق السيناريو المتفائل كافيا لردع متحور “أوميكرون” وستقتصر على الحد من إجراء الفعاليات الجماعية ووقف عمل المؤسسات الترفيهية ونقل الناس على العمل عن بعد.

وأضافت: “لكن السيناريو المتشائم يقضي بأنه سيكون من الضروري اتخاذ إجراءات أكثر شدة للحفاظ على عمل خدمة الصحة الوطنية”.

وكانت الحكومة البريطانية أعلنت الأسبوع الماضي الانتقال لتنفيذ الخطة “B” التي تقضي بتشديد الإجراءات المضادة للوباء، وخاصة شهادات كورونا الإجبارية وارتداء أقنعة الوجه في وسائل النقل العام والمحلات التجارية.

وسجلت السلطات الصحية البريطانية في اليوم الأخير أكثر من 52 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، إضافة لتوثيق 132 حالة وفاة جديدة مرتبطة بتداعيات المرض.

الصحة العالمية تؤكد سرعة انتشار متحور “أوميكرون”

في السياق، قالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد إنه من المرجح أن ينتشر متحور “أوميكرون” أكثر من نظيره “دلتا”، ويتسبب في أعراض أقل حدة، ويجعل اللقاحات أقل فعالية.

المنظمة ذكرت في التقرير أن “حالات الإصابات بين الناس بهذه النسخة تم رصدها حتى 9 ديمسبر/ كانون الأول 2021 في 63 دولة”، مشيرة إلى أن معطياتها غير مكتملة لغاية الآن.

وقالت إن نسخة “أوميكرون” تبدو أنها تنتشر بشكل أسرع من المتحورة “دلتا” المسؤولة حاليا عن معظم الإصابات في العالم.

وتوقعت المنظمة “أن تتفوق أوميكرون على دلتا في الأماكن التي فيها انتقال مجتمعي”.

وعلى الرغم من أن البيانات لا تزال غير كافية لتحديد درجة حدة المرض الذي تسببه المتحورة “أوميكرون”، إلا أن الأعراض في الوقت الحالي تبدو “خفيفة أو معتدلة” في كل من جنوب إفريقيا، حيث ظهرت للمرة الأولى، وفي أوروبا.

وفي شأن اللقاحات المضادة لكورونا، فإن البيانات المحدودة المتاحة وكذلك البصمة الجينية للمتحورة “أوميكرون” تشير إلى “انخفاض في الفعالية” في ما يتعلق بالحماية من “الإصابة والعدوى”.

The post بريطانيا.. رفع مستوى التأهب وتقرير يتحدث عن سيناريو مخيف بسبب متحور “أوميكرون” appeared first on العرب في أوروبا.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع