انخفاض تاريخي في معدل البطالة بين المهاجرين

أظهر مسح القوى العاملة الصادر عن Statistics Canada لشهر مارس/ آذار أن معدل البطالة للمهاجرين الذين وصلوا إلى كندا خلال السنوات الخمس الماضية وصل إلى مستوى قياسي منخفض.

وسلّط التقرير الضوء على ظروف سوق العمل الكندية خلال الأسبوع الممتد من 13 إلى 19 مارس/ آذار. علماً أن المقاطعات كانت تخفف قيود الصحة العامة خلال تلك الفترة. حيث تم رفع كافة حدود السعة ومتطلبات إثبات تلقي اللقاح في أونتاريو ومانيتوبا وألبرتا وكيبيك.

وبشكل عام، انخفضت البطالة في كندا بمقدار 0.2 نقطة مئوية لتصل إلى 5.3٪، وهو أدنى معدل على الإطلاق منذ أن أصبحت البيانات القابلة للمقارنة متاحة في عام 1976.

وكان معدل البطالة “المعدل”(الذي يشمل الأشخاص الذين أرادوا الحصول على وظيفة، لكنهم لم يبحثوا عن وظيفة)، أقل من مستوى ما قبل الوباء للمرة الأولى عند 7.2٪.

يُذكر أن معدل البطالة للمهاجرين في سن العمل، والذين وصلوا خلال السنوات الخمس الماضية بلغ 8.3٪ ، وهو أدنى مستوى منذ أن أصبحت البيانات القابلة للمقارنة متاحة في عام 2006. وكان معدل البطالة للعمال المولودين في كندا 4.5٪. وتجدر الإشارة إلى أن الفجوة البالغة 3.8 نقطة مئوية هي نفسها التي لوحظت قبل الجائحة في مارس/ آذار 2019.

اشتراكات التلفزيون العربي

 نمو العمالة يفوق النمو السكاني

ارتفع إجمالي العمالة الكندية بمقدار 73000 في مارس/آذار ، ويعود السبب في ذلك إلى عودة الموظفين إلى العمل بدوام كامل.

وتجاوزت مكاسب التوظيف منذ سبتمبر/إيلول 2021 معدل النمو السكاني. حيث نمت العمالة بنسبة 2.4٪ ، مقارنةً بالسكان الذين تبلغ أعمارهم 15 عاماً فما فوق ، والذين نما بمعدل 0.8٪.

ويمكن أن يكون المعدل البطيء للنمو السكاني المقترن بارتفاع الوظائف الشاغرة ونمو العمالة السريع سبباً في تسهيل دخول العمال الأجانب. وتتمثل إحدى طرق مواجهة الضغط الهبوطي في سوق العمل في فتح الباب أمام المواهب الدولية.

وتجدر الإشارة إلى أن كندا اتخذت العديد من التدابير لدعم العمال الأجانب المؤقتين في محاولة لمعالجة نقص العمالة. ودخلت بعض هذه التدابير حيز التنفيذ بالفعل ، مثل الزيادة المزدوجة في فترة صلاحية تقييم Labour Market Impact Assessment (LMIA). علماً أن LMIAs تُظهر أن العامل الأجنبي لن يأخذ وظيفة عامل كندي ، وهم مطالبون ببعض تصاريح العمل.

كما تم تمديد الحد الأقصى لمدة التوظيف للعاملين ذوي الأجور العالية والموهبة العالمية من عامين إلى ثلاثة. وبالإضافة إلى ذلك ، لم يعد هناك حد لعدد الوظائف ذات الأجور المنخفضة التي يمكن لأصحاب العمل في الصناعات الموسمية شغلها من خلال TFWP.

وسيدخل إجراءان آخران حيز التنفيذ في 30 أبريل/نيسان ، بما في ذلك القواعد الجديدة للنسبة المئوية لموظفي الشركة الذين يمكن أن يكونوا عمال أجانب. وستنهي كندا الرفض التلقائي لطلبات LMIA للمهن منخفضة الأجر في قطاعات الإقامة وخدمات الطعام وتجارة التجزئة في المناطق التي يبلغ معدل البطالة فيها 6 ٪ أو أعلى.

أما بالنسبة للهجرة الدائمة ، تخطط كندا لقبول رقم قياسي جديد من الوافدين الجدد هذا العام. ووفقاً لخطة مستويات الهجرة 2022-2024 ، تنوي كندا قبول 431645 وافد جديد في عام 2022.

والجدير بالذكر أن الهجرة مسؤولة إلى حد كبير عن النمو السكاني لكندا. حيث كشفت Statistics Canada مؤخراً أن كندا تملك أسرع نمو سكاني في مجموعة السبع بفضل الهجرة.

The post انخفاض تاريخي في معدل البطالة بين المهاجرين appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع