امرأة أضرمت النيران في منزلها وجلست تقرأ كتابا وتشاهده يحترق

تواجه امرأة من ولاية ماريلاند الأمريكية عدداً كبيراً من التهم، بما في ذلك الشروع في القتل بعد أن احتجزت شخصاً في منزلها وأضرمت النار فيه ثم جلست في الحديقة الأمامية لتشاهده يحترق.
وقع الحادث بعد ظهر يوم 21 أبريل في إلكتون ميريلاند، وفقاً لمكتب الحرائق بولاية ماريلاند.
ووفقاً لفيديو راجعته شبكة (إن بي سي نيوز) فإن صاحبة المنزل كانت تتشاجر مع امرأة ورجل قبل أن تضرم الحريق.
تواجه غيل متولي البالغة من العمر 47 عاماً  تهماً بمحاولة القتل من الدرجة الأولى والثانية وإشعال حريق من الدرجة الأولى واعتداء من الدرجة الأولى، وتهمتي تدمير متعمد للممتلكات.
قال شهود عيان إنهم رأوا متولي تشعل حرائق متعددة في منزلها ثم سحبت كرسياً لمشاهدة الحريق وهي تقرأ كتاباً.
وقالت السلطات إن متولي غادرت المنزل بعد دقائق قليلة من اشتعال النيران فيه، كما سمع المارة صوت امرأة تطلب المساعدة من قبو المنزل المحترق، فاندفعوا إليها وساعدوها على الهروب من النافذة، وفقاً لما قاله مسؤولو الإطفاء.
نشرت وسائل الإعلام إن الضحية التي أُنقذت من قبو المنزل المحترق تدعى بليندا هولبروك وهي في الـ 52 من عمرها.
ظهر رجال الإطفاء والشرطة بعد وقت قصير من استدعائهم وقبضوا على متولى بالقرب من مكان الحادث، وقال مسؤولون في الشرطة إن الحريق كان متعمداً.
وتقول السلطات إن متولي كانت واحدة من بين أربعة أشخاص يعيشون في المنزل، والمرأة التي اُحتجزت في الطابق السفلي أثناء الحريق هي من سكان المنزل أيضاً.

اقرأ أيضاً: تريليونات من حشرات سيكادا ستجتاح 15 ولاية أمريكية
وظيفة الأحلام..1500 دولار مقابل أخذ قيلولة كل يوم ولمدة شهر

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner