اليابان تطالب الصين بوقف إجراء المسحة الشرجية لمواطنيها

اخبار كندا- أبدت اليابان انزعاجها من الطريقة التي تتبعها الصين في أخذ مسحات  اختبار لكورونا، فمن المعروف أن اختبار فيروس كورونا يجرى عن طريق أخذ مسحة من الأنف أو الفم، لكن الصين قررت إجراء الاختبار بطريقة مختلفة، وذلك عن طريق أخذ مسحة من الشرج الأمر الذي أثار استياء المسافرين الراغبين في القدوم إلى الصين.

ودعت الحكومة اليابانية الصين إلى التوقف عن استخدام هذه الطريقة الجديدة غير المريحة بالنسبة للعديد من المسافرين.

وقال كاستونوبو كاتو كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني: “أبلغ بعض اليابانيين سفارتنا بالصين بأن طريقة الاختبار الجديدة في الصين تسببت لهم في أذى نفسي كبير لذا يجب على الصين أن تتوقف عن استخدام هذه الطريقة”.

وعلى الرغم من أن كاتو طلب من الصين التوقف عن اتباع هذه الطريقة على شعبه بشكل نهائي،إلا أن الصين لم ترد على طلبه بعد.
يأتي تذمر اليابان بعد شهر من اتهام الصين بأنها قامت بإجبار دبلوماسيين أمريكيين على إجراء اختبار كورونا عن طريق المسحة الشرجية، لكن الصين نفت هذه المزاعم.

اشتراكات التلفزيون العربي

وفي دفاعه عن هذه الطريقة في إجراء الاختبار قال نائب المدير المسؤول عن الأمراض المعدية في مستشفى يوان في بكين: “المسحة الشرجية ترفع معدل تحديد مرضى فيروس كورونا وهي أفضل وأقر ضرراً”.

ورد أحد الأشخاص على ذلك: “أقل ضرراً لكنها تحمل إذلالاً أكبر”.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع