المعارضة تسأل متى سترفع متطلبات التطعيم للمسافرين؟.. ووزير الصحة الكندي يرد 

اخبار كندا – قام أعضاء من حزب المحافظين وأعضاء الحزب الديمقراطي الجديد في لجنة الصحة بمجلس العموم بتوجيه أسئلة إلى وزير الصحة جان إيف دوكلوس حول الجدول الزمني أو معيار أو مجموعة الشروط التي من شأنها أن تؤدي إلى إنهاء متطلبات اللقاح للمسافرين والموظفين الفيدراليين.
قال مايكل باريت الناقد من حزب المحافظين أمام اللجنة يوم الاثنين: “الكنديون يريدون أن يعرفوا ما الذي سيستغرقه الأمر حتى تنتهي التفويضات”.
لم يكن لدى دوكلوس إجابة، وبدلاً من ذلك قدم قائمة طويلة من المؤشرات التي تراقبها الحكومة الفيدرالية. وقال إن القرار سيستند إلى كل شيء بدءاً من معدل التطعيم وسعة المستشفيات، وصولاً إلى علم الأوبئة المحلي والدولي وتأثير كورونا طويل الأمد على الاقتصاد والآثار الاجتماعية الأخرى.
في سياق ذلك، دعت أحزاب المعارضة بشكل متزايد إلى مزيد من الشفافية حول كيفية اتخاذ الحكومة الفيدرالية لقرارات الصحة العامة في إطار ولايتها القضائية.
حيث قال النائب المحافظ ستيفن إليس للوزير في اللجنة: “أجد ذلك صادماً للغاية، حيث لا توجد إجابة، وأن فهم الموضوع معقد جداً على لجنة الصحة والكنديين”.
وعندما سئل عن المقاييس المحددة التي يمكن استخدامها لتقرير متى يكون آمناً بما يكفي لرفع التفويضات الفيدرالية، قدم دوكلوس قائمة بالأرقام بدلاً من الإجابة وقال، إنه ربما كان هناك حوالي 20000 حالة جديدة من إصابات كورونا، ومعدل 10 إلى 30 في المئة من الأشخاص المصابين بفيروس كورونا طويل الأمد.
كما أخبر اللجنة أن 23000 دولار هو متوسط ​​تكلفة علاج مريض مصاب بـكورونا في المستشفى، وأنّ أقل من 60 في المئة من الكنديين المؤهلين تلقوا جرعة معززة، بينما مات 59 شخص بسبب الفيروس في كندا يوم الأحد.
وقال: “إن هذا يعد مثالا على نوع الأرقام والحقائق التي نحتاج إلى أخذها في الاعتبار”، مشيرا إلى أن الأمر معقد.
من جهتها، تقول كبيرة مسؤولي الصحة العامة الدكتورة تيريزا تام: “إن وضع كورونا غير مستقر”.
فعلى الصعيد الدولي، كان هناك ارتفاع في حالات كورونا بسبب بطفرة فرعية لمتغير Omicron يسمى BA.2.
في الختام، وفي حين أنها لا تتخذ قرارات بشأن التفويضات الفيدرالية، أشارت تام إلى أن الحكومة تنتظر لترى ما إذا كان هناك عودة ارتفاع أعداد الإصابات في الأسابيع المقبلة وكيف يمكن للأنظمة الصحية الإقليمية التعامل معها.

اقرأ أيضاً: رغم رفع القيود في أونتاريو ميسيساجا تستمر في فرض الكمامات.. وإليك السبب

 

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشتراكات التلفزيون العربي

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع