الليبراليون ارتكبوا خطأ بخصوص تعديل مشروع قانون اللغة ورئيس الوزراء يدرس إزالة البند

يبدو أن الحزب الليبرالي في كيبيك عالق وسط عاصفة لغوية بسبب تعديل مشروع القانون 96 الذي اقترحه في وقت سابق، وهو يحاول الانسحاب حالياً.

تجدر الإشارة إلى أن وزير CAQ المسؤول عن الملف، Simon Jolin-Barrette، بدا مندهشاً عندما اقترح الليبراليون لأول مرة تعديلهم على قانون اللغة الجديد في فبراير/شباط.

وخططت حكومة CAQ لإعفاء الناطقين بالإنكليزية من حضور ثلاث دورات أساسية في CEGEP باللغة الفرنسية، إلا أن Hélène David ، الناقدة الرسمية للمعارضة للتعليم العالي ، اقترحت أن يذهب القانون أبعد من ذلك.

وقال الليبراليون إن جميع الطلاب يجب أن يكون لديهم هذا المطلب وصوتت كافة الأحزاب لصالحه ، وأكّد النائب الليبرالي David Birnbaum أن الحزب فخور بذلك.

لكن يبدو أننا نشهد تحولاً كبيراً في الوقت الحالي. حيث أوضح النائب الليبرالي Andre Fortin: “لقد اقترفنا خطأ ً تجاه المجتمع. نتيجة التعديل تتجاوز بكثير ما كنا نتوقعه في ذلك الوقت”.

اشتراكات التلفزيون العربي

وأشارت الزعيمة الليبرالية في كيبيك Dominique Anglade إلى أنه كان ينبغي على حزبها استشارة CEGEPs، وبيّنت أنها تدرك أن ذلك سيكلف طلاب اللغة الإنكليزية تكلفة كبيرة.

وقالت في بيانٍ لها: “لا نريد لطلابنا أن يفشلوا”.

تصريحات السياسين

وأكدت الزعيمة الليبرالية أنهم اقترحوا إعادة متطلبات الدورة الفرنسية عندما “لم يكن هناك مشروع قانون مطروح على الطاولة في الأصل”، واعتبرت  أن ذلك تم “بحسن نية”.

وصرّحت Anglade في مقابلةٍ لها: “القيادة تتمحور حول الاستماع إلى الناس وإدراك أن هذا الأمر لن يكون قابلاً للتطبيق. نحن الآن نرسل الكرة إلى ملعب CAQ حتى يتمكنوا من إجراء التعديل المطلوب”.

وعند سؤالها بخصوص هذا الموضوع ، لم تعترف Anglade بخطأ حزبها ، واكتفت بقولها: “علينا أن ندرك أننا لم نجري كافة المشاورات المطلوبة”.

وفي الوقت نفسه، عبّر اتحاد CEGEPs عن صدمته عند تقديم الليبراليين للتعديل لأول مرة.

وقال Bernard Tremblay ، المدير العام لاتحاد CEGEPs ، إنهم يعلمون أن التعديل سيكون مشكلة.

وفي ضوء ذلك، طلب الليبراليون من CAQ عكس المسار وإسقاط التعديل.

رئيس الوزراء سينظر في الطلب

رداً منه على سؤال بخصوص الطلب يوم الثلاثاء ، أكّد رئيس الوزراء فرانسوا لوغو أن حكومته ستنظر في الأمر.

وقال:” يجب أن نتناقش مع الحزبين الآخرين بخصوص التعديل”.

إلا أن Parti Québécois و Québec solidaire قالا بالفعل إن التعديل يجب أن يظل سارياً.

وأوضح النائب Pascal Bérubé من PQ: “من غير المعقول أن يطلب الليبراليون منا أن نحميهم من أنفسهم”.

وفي غضون ذلك، أكّد Colin Standish ، الناشط اللغوي في Eastern Townships أنه يفكر في تشكيل حزب جديد لأنه غير سعيد مع الليبراليين في كيبيك.

وتشير المعطيات إلى أن هذه القضية ستكون قضية رئيسية للمجتمع الإنكليزي في انتخابات الخريف.

المصدر CTV

The post الليبراليون ارتكبوا خطأ بخصوص تعديل مشروع قانون اللغة ورئيس الوزراء يدرس إزالة البند appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع