العملات الرقمية تسترد جزءا من تريليون دولار خسرته في شهر

سجلت العملات الرقمية خسائر صادمة خلال جلسات نهاية الأسبوع بقيادة “بيتكوين” التي نزلت إلى 45 ألف دولار، بعدما لامست مستوى 70 ألف دولار في تعاملات بداية الشهر الماضي، وتكبدت السوق خسائر إجمالية اقتربت من تريليون دولار خلال أقل من شهر، لكنها تمكنت خلال الساعات الماضية من تعويض جزء منها.
وحدد محللون عدة أسباباً لهذه الخسائر التي تواجه السوق، حيث ربط المستثمر لويس نفيلييه، بين هذه الموجة من التراجعات العنيفة وبين حديث بنك الاحتياطي الفيدرالي عن الخفض التدريجي، وهو ما أثار فزع المستثمرين من الأصول المضاربة.

وحذر من أن “تناقص الاحتياطي الفيدرالي الأميركي يمكن أن يؤدي إلى انفجار فقاعة “بيتكوين” والعملات المشفرة. وأوضح أن تقليص بنك الاحتياطي الفيدرالي “يجب أن يخلق تصحيحاً في أصول المخاطرة، التي تعد بيتكوين جزءاً منها”. كما حذر من أن سعر “بيتكوين” قد ينخفض إلى أقل من 10 آلاف دولار.

كما تسببت أنباء ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا قد تكون مقاومة للقاحات المتاحة حالياً في دفع المستثمرين للمسارعة باللجوء إلى الملاذات الآمنة في عملات مثل الين الياباني والفرنك السويسري، بينما جنى متعاملون الأرباح أيضاً بعد موجة صعود للدولار الأميركي.

“بيتكوين” دون 50 ألف دولار

على صعيد التداولات وخلال تداولات الشهر الأخير، تراجع رأس المال السوقي للعملات الرقمية المشفرة بنسبة 23 في المئة لتخسر السوق نحو 686.2 مليار دولار من قيمتها بعدما هوت من 3 تريليونات دولار في تعاملات الأسبوع الأول من الشهر الماضي إلى مستوى 2313.8 مليار دولار في تعاملات اليوم.

اشتراكات التلفزيون العربي

بالنسبة لـ”بيتكوين”، وفيما كانت قد نزلت إلى 45 ألف دولار في تعاملات السبت، فقد استردت جزءاً من خسائرها خلال الساعات الماضية مسجلة ارتفاعاً 15 في المئة مقابل خسائر أسبوعية بنسبة 9.3 في المئة، ليجري تداولها اليوم عند مستوى 49285 دولاراً. ونزلت قيمتها السوقية المجمعة إلى نحو 929.85 مليار دولار في تعاملات اليوم، لتستحوذ على حصة سوقية تقدر نسبتها بنحو 40.18 في المئة من إجمالي السوق.

وسجلت عملة “إيثريوم” التي حلت في المركز الثاني في قائمة أكبر العملات المشفرة من حيث القيمة السوقية، مكاسب خلال الساعات الماضية بنسبة 19 في المئة مقابل ارتفاع 3.6 في المئة خلال تداولات الأسبوع الأخير ليجري تداولها في تعاملات اليوم عند 4195 دولاراً.

كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة إلى نحو 496.6 مليار دولار، لتستحوذ على حصة سوقية تبلغ 21.46 في المئة من إجمالي القيمة السوقية المجمعة للعملات التي يجري التداول بها في الوقت الحالي.

وفيما حلت عملة “بينانس كوين” في المركز الثالث بين أكبر العملات المشفرة من حيث القيمة السوقية، سجلت العملة مكاسب خلال تداولات الأسبوع الأخير بنسبة 15 في المئة مقابل تراجع 2.5 في المئة خلال الساعات الماضية، ليستقر سعر العملة في تداولات اليوم عند 568 دولاراً. كما نزلت قيمتها السوقية الإجمالية إلى نحو 94.57 مليار دولار مستحوذة على حصة سوقية بلغت 4.08 في المئة.

The post العملات الرقمية تسترد جزءا من تريليون دولار خسرته في شهر appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع