العاصمة الكندية تستعد لقافلة احتجاجية جديدة

اخبار كندا – تستعد شرطة العاصمة الكندية أوتاوا لاحتجاج آخر من المقرر أن تشهده المدينة في نهاية هذا الأسبوع.

ومن المقرر أن تصل قافلة Rolling Thunder إلى وسط مدينة أوتاوا بين 29 و30 أبريل.
من جهتها، أكدت شرطة أوتاوا أيضا أن المتظاهرين سيصلون بين الجمعة والسبت.
وقال إيلي الشنتيري، رئيس مجلس خدمات شرطة أوتاوا، إن الاحتجاج سيكون عبارة عن قافلة من سائقي الدراجات النارية.
واستعدادا للحدث، ستحظر خدمة شرطة أوتاوا المركبات من وسط مدينة أوتاوا وستزيد عدد الضباط الذين يقومون بدوريات خلال عطلة نهاية الأسبوع.
من جانبه، أقر الرئيس المؤقت للشرطة، ستيف بيل، بأن احتجاجات قافلة الحرية التي اندلعت في فبراير تسببت في “أذى”، مؤكدا أن المتظاهرين سيحاسبون على أفعالهم.
وأضاف بيل: “نحن مدينة متعبة.. لقد كان لدينا الكثير من هذا النوع من النشاط في وحول وعبر شوارعنا، ولا سيما في قلب وسط المدينة”.
كما أوضح أنه من الصعب للغاية تحديد سبب واحد للاحتجاج المقرر في نهاية الأسبوع، نظرا لأن هناك العديد من المجموعات المختلفة التي تأتي وتحتج في نفس الوقت.
ويأتي احتجاج Rolling Thunder في أعقاب احتجاجات شاحنات قافلة الحرية التي اندلعت في المنطقة المحيطة بالبرلمان خلال معظم شهر فبراير.
ويبدو أن قافلة Rolling Thunder لا تهدف إلى تغيير قواعد كوفيد-19، حيث يسرد موقع الويب الخاص بها إنهم يرغبون في استعادة الحقوق الأساسية وحمايتها، وإنهاء كل القوانين الاستبدادية.
كما ذكرت الشرطة أنها ستعمل مع شرطة الخيالة الكندية الملكية وشرطة مقاطعة أونتاريو لإدارة الحدث.
وقالت إنها تواصلت مع المنظمين لفهم الخطط، مضيفة: “نفعل هذا في كل حدث، من مباريات كرة القدم إلى التجمعات والمظاهرات”.
اقرأ أيضا: 

البدء بتحقيق وطني حول استخدام ترودو لقانون الطوارئ لإنهاء احتجاجات “قافلة الحرية”
مطار بيرسون يريدك أن تعرف هذه الأشياء بعد تغيير قواعد السفر في كندا

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشتراكات التلفزيون العربي

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع