الدولار الكندي ينخفض إلى أدنى مستوياته منذ أكثر من عامين

الدولار الكندي ينخفض إلى أدنى مستوياته منذ أكثر من عامين

اخبار كندا – انخفض ​​الدولار الكندي مرة أخرى، مسجلا أدنى مستوياته منذ أكثر من عامين، بعد يوم من رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سعر الفائدة الرئيسي.
وانخفض الدولار الكندي إلى أقل من 75 سنتا أمريكيا في وقت سابق من هذا الأسبوع، وانخفض بعد أن رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة الرئيسي بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية.
من جهته، يقول رحيم مادهافجي، رئيس شركة Knightsbridge Foreign Exchange Inc، إن الدولار الكندي يواجه ثلاثة ضغوط مرتبطة ارتباطا وثيقا، بما في ذلك ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية، وتراجع أسواق الأسهم، والهروب العام إلى الدولار الأمريكي الآمن.
وأضاف أن الدولار الكندي مرتبط بتوقعات النمو للاقتصاد وكيفية أداء أسواق الأسهم، لذلك مع تراجع الأسواق، تراجع الدولار الكندي.
كما قال مادهافجي إن استمرار التضخم في الولايات المتحدة سيعني على الأرجح المزيد من الزيادات في الأسعار والضغط على الأسواق، وهو ما سيعني أيضا مزيدا من الانخفاض للعملة الكندية في الأشهر المقبلة.
ومع ذلك، فإن أداء الدولار الكندي أفضل من معظم العملات الأخرى، حيث أشار البنك الوطني في وقت سابق من هذا الشهر إلى أنه كان الأفضل أداء من بين عشر عملات رئيسية مقابل الدولار الأمريكي هذا العام.
اقرأ أيضا:

مصادر: رئيس الوزراء الكندي يوافق على إلغاء قيود السفر الحدودية
الحكومة الكندية تطلق مراجعة لقانون القنب

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع